مصر تستضيف الجيش الروسي.. موسكو تجري مناوراتٍ عسكرية لأول مرة بالقارة الأفريقية

تم النشر: تم التحديث:
RUSSIAN MILITARY EXERCISES
ASSOCIATED PRESS

يجري الجيشان الروسي والمصري هذا الأسبوع تدريبات عسكرية مشتركة في مصر تشمل خصوصاً وحدات مظليين للمرة الأولى، بحسب ما أعلنت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء 11 أكتوبر/تشرين الأول 2016.

وأوضحت وزارة الدفاع الروسية في بيان أن "مناورات روسية مصرية مشتركة ستجري في منتصف أكتوبر/تشرين الأول على أراضي جمهورية مصر العربية (...). وستجري مناورات لوحدات إنزال مظلية للمرة الأولى في القارة الأفريقية".

وهذه "المناورات لمكافحة الإرهاب" والمسماة "حماية الصداقة 2016" تشمل إنزال آليات عسكرية وجنود من الطائرات، وهي المرة الأولى للجيش الروسي "في المناخ الصحراوي المصري".

وفي المجموع، سيتم إنزال عشر آليات للبلدين في منطقة تحدد في مصر، وفق ما أشارت الوزارة في بيان ثان.

وتضاعف موسكو منذ أشهر عدة تدريباتها العسكرية الشاملة، داخل روسيا وخارجها، في سياق العلاقات المتوترة مع الغرب.

وأجرى الأسطول الروسي في أغسطس/آب مناورات في البحر الأبيض المتوسط ​​مع سفن مزودة بصواريخ بعيدة المدى.

وفي يونيو/حزيران 2015، أجرت روسيا ومصر مناورات عسكرية مشتركة في المتوسط شملت خصوصاً الطراد الصاروخي الروسي "موسكفا"، رائد الأسطول البحري الروسي في البحر الأسود.