دي نيرو من دبي:هذا ما سيحدث لأميركا إذا فاز "المعتوه الغبي"

تم النشر: تم التحديث:
PIC
HuffpostArabi

وصل الممثل الأميركي الشهير روبرت دي نيرو إلى دبي وسط موجة جدل أثارها فيديو انتقد فيه مرشح الرئاسة الأميركي عن الحزب الجمهوري دونالد ترامب، كان حديث مواقع التواصل الاجتماعي منذ أن نشر وشاهده الملايين حول العالم.

ومن دبي واصل دي نيرو هجومه على ترامب مؤكداً في مؤتمر صحفي خلال زيارته، أنه قرّر ألا يسكت عمّا يمكن أن يحدث فيما لو نجح ترامب وأصبح سيد البيت الأبيض.




معتوه


ووصف دي نيرو المرشح بأوصاف أميركية شعبية تدل على العته والغباء مثل Punk وMutt في الكليب المذكور، ناهيك عن لفظي الخنزير والكلب.

وعلى طريقة شخصية الملاكم "جاك لا موتا" الشهيرة التي لعبها في فيلم Raging Bull عام 1980 جاءت إجابة الممثل على ما إذا كان يرغب في ضرب ترامب قائلاً "طبعاً أود أن أوجه لكمة على وجهه" وسط تصفيق الحاضرين.

وأردف قائلاً "هذا الشخص ليس لديه فكرة عما يحدث في العالم، مهما تحدّث في الشأن العالمي".





وفي لقاء مع The National الإماراتية الصادرة بالإنجليزية، قال الممثل السبعيني شارحاً موقفه من المرشح قائلاً "إنه موقف شديد السوء، وجدت نفسي مضطراً أن أقول شيئاً بصدده، لأن الناس جعلوه يمضي وينجو من الكثير من المواقف دون أن يوقفه أحد، ولكن الناس بدأوا يتصدّون له".

كما عبّر عن استغرابه لكيفية صعود ترامب حتى وصل إلى قمة الحزب الجمهوري مستهجناً تفكير مؤيديه الذين يعتقدون أن الرجل لديه حلول لأي قضية أو إجابة على أي مسألة "لا إجابات لديه".




هل يغادر أميركا؟


واعترف دي نيرو أنه ليس لديه تصور بعد عما إذا كان سيستمر في الإقامة في الولايات المتحدة الأميركية حال وصول ترامب إلى سدة الحكم، لكنه تنبأ بوقوع أعمال شغب، ومظاهرات احتجاجية كبرى في حال حصول ذلك.

وحول تصريحات الممثل جون فويت والد الممثلة الأميركية أنجلينا جولي، المؤيدة لترامب والذي وصف كليب دي نيرو الأخير بـ" ثورة الغضب البشعة" قال دي نيرو "جون إنسان طيب ولكنه لا يعي ما يقول".



الجدير بالذكر أن كل هذا الحديث عن ترامب قد طغى على هدف زيارة الممثل إلى دبي، والتي جاءت في الأساس من أجل الترويج لمنتجعين سياحيين يمتلكهما في جزيرتي أنتيغو وباربودا الواقعتين في الكاريبي.