بوتين "صانع السلام".. لافتة على جسر مانهاتن تحيّر الأميركيين

تم النشر: تم التحديث:
SOCIAL MEDIA
social media

يوم الخميس 6 أكتوبر/تشرين الأول 2016 كانت شرطة مدينة نيويورك تبحث عمن وضع لافتة عملاقة، 20*30 قدماً، على جسر مانهاتن، يظهر فيها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرتدياً بدلة أمام علم بلاده، بينما كُتب على اللوحة بحروف كبيرة "صانع السلام".

يمتد جسر مانهاتن فوق النهر الشرقي ويربط بين مانهاتن السفلى ووسط بروكلين.

وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع الحدث وتم تداول صورة "صانع السلام" على نطاق واسع وأعرب بعضهم عن حيرتهم من وضع تلك الصورة مكتوب عليها "صانع السلام".

وبحسب صحيفة التليغراف البريطانية، أفاد بعض شهود العيان بأنهم رأوا شخصين ينشران اللافتة نحو الساعة 1.45 ظهراً.

وصرح متحدث رسمي بأنه في حوالي الساعة 2.45 ظهراً تلقت شرطة مدينة نيويورك مكالمة حول اللافتة، لتزيلها بعد نصف ساعة تقريباً، وفق تقرير لصحيفة الغارديان البريطانية.

وأضاف المتحدث: "لا توجد تفاصيل حول السبب وراء وضع اللافتة أو عمن وضعها، سيجري التحقيق في الأمر". ولم يُلق القبض على أي شخص حتى مساء الخميس، بينما تابعت الشرطة التحقيقات.

كما بحثت الشرطة في مقاطع المراقبة الخاصة بالجسر والأماكن القريبة.

وفي واقعة شبيهة وقعت عام 2014، علقت جماعات التضامن علماً فلسطينياً ضخماً على جسر مانهاتن خلال مسيرة الاحتجاج التي جرت عبر جسر بروكلين المجاور.