سقوط طائرة إسرائيلية ومقتل قائدها بعد قصفها مواقع في غزة.. شاهد

تم النشر: تم التحديث:

أعلن الجيش الإسرائيلي أن أحد طياريه قُتل وأصيب آخر بجروح طفيفة في حادث تحطم مقاتلة إف-16 أثناء محاولتهما الهبوط بها في قاعدة رامون الجنوبية.

وقال الجيش في بيان إن الطيارين قذفا نفسيهما من المقاتلة ولكن أحدهما قتل في حين أصيب الآخر بجروح طفيفة.

وقال موقع "جورزيلم بوست" الإسرائلي إن الطائرة تحطمت عند هبوطها في المدرج بعد قيامها بغارات على قطاع غزة.

وأضافت أن قائد الطائرة ويدعى الرائد أوهاد كوهين قتل جراء اشتعال النار في المقاتلة بينما أُصيب مرافقه بجروح.

ونشرت الإعلامية الجزائرية خديجة بن قنه صورة الطيار الإسرائيلي


وشنت مقاتلات إسرائيلية ظهر اليوم عدداً من الغارات على مواقع تابعة لحركة حماس داخل قطاع غزة.

ولم توقع غارات الطيران الإسرائيلي قتلى في صفوف الفلسطينيين، ولكن أصيب شخص بجروح طفيفة.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إنه لم تقع خسائر بسبب الضربة الصاروخية على سديروت لكن إسرائيل أعلنت سياسة الرد عسكرياً على أي هجوم من القطاع.

وذكر شهود أن 3 معسكرات تدريب ومجمعاً أمنياً استهدفت في الغارة الجوية وأن أحد المارة أصيب.

وقال المتحدث باسم الجيش اللفتنانت كولونيل بير ليرنر في بيان "هجوم (الصاروخ) اليوم.. إنما هو نتيجة مباشرة لجدول أعمال حماس في قطاع غزة الذي يشجِّع الهجمات المتعمّدة على الإسرائيليين."

والتزمت حماس بهدنة مع إسرائيل منذ 2014 لكن خلايا جهادية صغيرة في القطاع تطلق صواريخ عبر الحدود من حين لآخر.

وقالت جماعة لم تكن معروفة من قبل تسمى "أحفاد الصحابة" في بيانٍ نشر على عدد من المواقع الإلكترونية أنها نفذت هجوم سديروت باسم "إخواننا وأخواتنا المستضعفين" تحت الاحتلال الإسرائيلي.