مصمّم "كلاشينكوف" يُكرم في ذكرى ميلاده المائة بأمر بوتين.. كتب قبل مماته: هل أنا مسؤولٌ عن قتل الملايين؟

تم النشر: تم التحديث:
MIKHAIL KALASHNIKOV
| ASSOCIATED PRESS

أمر الرئيس الروسي فلاديمير الثلاثاء 4 أكتوبر/تشرين الأول 2016، بتنظيم احتفال عام 2019 بعيد الميلاد الـ 100 لمصمِّم الأسلحة الروسي البارز ميخائيل كلاشينكوف.

وميخائيل كلاشينكوف ولد يوم 10 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1919 في إقليم ألتاي الروسي. وتستخدم بندقية كلاشينكوف الآلية التي كان قد صمَّمها في ما يزيد عن 100 بلد، وفق موقع قناة روسيا اليوم.

وقد دخلت البندقية في تصنيف أبرز الإنجازات التقنية للقرن العشرين. ويعد كلاشينكوف شخصية وحيدة في روسيا تم تكريمه مرتين بلقب بطل الاتحاد السوفيتي ولقب بطل العمل الاشتراكي.

وفي أواخر حياته، أبدى كلاشنيكوف ندماً حول دوره في صناعة السلاح الذي وصل إلى يد ملايين الناس. وكتب خطاباً إلى أسقف الكنيسة الأرثوذكسية بروسيا يسأله عمَّا إذا كان مذنباً ومسؤولاً عن قتل الملايين، وفق تقريرٍ نشرته مجلة نيوزويك الأميركية.

وعادةً ما يتم هذا التكريم لكبار الشخصيات الثقافية الروسية، مثل الكاتب المسرحي الشهير أنطون تشيخوف، الذي احتفى بذكرى ميلاده الـ 150 الرئيس السابق ديميتري ميدفيديف عام 2010 والروائي فيودور دوستويفسكي، الذي من المقرر أن يتم الاحتفال بذكرى مولده -المئوية الثانية- عام 2021.