براد بيت يبكي.. وأنجلينا جولي تجنِّد أحد أهم المحامين بأميركا.. لكنها ترفض التعاون مع الشرطة ضدَّه

تم النشر: تم التحديث:
BRAD PITT ANGELINA
U.S. actors Brad Pitt and his partner Angelina Jolie pose for photographers on the red carpet at the German premiere of the movie "The Curious Case of Benjamin Button" in Berlin January 19, 2009. REUTERS/Hannibal Hanschke/File Photo TPX IMAGES OF THE DAY | Michael Hanschke / Reuters

يتعرَّض براد بيت لانهيار عصبي يؤدي به إلى البكاء الدائم، ولا يزال "يعاني من صدمة بالغة" منذ أن أقامت أنجلينا جولي دعوى قضائية مطالبةً بالطلاق قبل أسبوعين.

وكانت أنجلينا جولي قد أقامت هذه الدعوى بعد شجار شديد نشب على متن طائرة خاصة تضمن إهانات لابنه مادوكس البالغ من العمر 15 عاماً.

ولا يزال النجم الشهير الأميركي البالغ من العمر 52 عاماً يحاول التعافي من الخلاف الذي تدخلت به شرطة لوس أنجلوس وإدارة خدمات الأطفال والأسرة وكبار المحامين.

s

تقرير نشرته صحيفة US Weekly الأميركية ذكر أن الممثل "في وضع سيء" و"لا يستطيع أن يصدق ما آلت إليه الأمور".

كما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية أن براد كان "يبكي بشدة".

ارتبط نجم فيلم Ocean's eleven بجولي، البالغة من العمر 41 عاماً، منذ 12 عاماً ولكنه تزوجها منذ عامين فقط.

أطفاله

الصحيفة الأميركية نقلت عن أحد المصادر قوله: "إن بيت لا يستطيع أن يصدق كيف صارت حياته وأصبح يعيش حياة بائسة، لافتة إلى أن أطفاله هم الوحيدون الذين يتعلق بهم".

وأضاف: "إنه يعتمد على أسرته اعتماداً كاملاً ويتحدث مع والديه وأصدقائه المقربين ومدير أعماله بصفة دائمة. وتتحدث والدته معه على الدوام".


واتفقت جولي مع براد بيت في الأسبوع الماضي على قائمة حتى لا تتدخل المحاكم وتقرر ما الذي ينبغي القيام به لصالح الأطفال مادوكس البالغ 15 عاماً وزهارى البالغة 11 عاماً وشيلوه البالغ 10 سنوات والتوأمين نوكس وفيفيان البالغين من العمر ثماني سنوات.

s

سوف تحصل جولي على حضانة الأطفال حتى 20 أكتوبر/تشرين الأول. وفي غضون ذلك، يتطوع زوجها المنفصل بالقيام بزيارتهم بصورة إشرافية أثناء تواجد طبيب معالج.

وبعد ذلك، يستطيع الطبيب المعالج أن يحكم فيما إذا كان براد بيت يحتاج إلى المزيد من الإشراف والرقابة. ومن المعتقد أنه ستتم إحالة نتائج هذه الاجتماعات إلى إدارة خدمات الأطفال والأسرة، وتتلقى الأسرة بالكامل العلاج معاً.

تعيش جولي حالياً في منزلها المستأجر في ماليبو، بينما يعيش بيت في هوليوود هيلز.

ونقلت صحيفة دايلي ميل عن US Weekly وما قاله أحد المصادر من أن أنجلينا أقامت دعوى قضائية قبل إغلاق المحكمة أبوابها بدقيقة واحدة.

وسبق أن هددت جولي بالطلاق في الماضي ولكن بيت لم يكن يظن أنها ستقيم دعوى قضائية هذه المرة".

وقال بيت: "إنه سوف يتعاون بأي وسيلة ممكنة. فهو يحب أطفاله أكثر من أي شيء آخر.".

وذكر موقع TMZ المختص بأخبار المشاهير أن جولي كانت قد استعانت باثنين من المحامين الخبراء لمساعدتها في قضية الطلاق، وهما بيرت فيلدز وبيرس أودونيل، اللذان يعتبران من أفضل 100 محامين بالولايات المتحدة بحسب صحيفة القانون الوطني.

http://www.tmz.com/2016/09/30/angelina-jolie-brad-pitt-settlement-divorce-custody/

وسوف ينضم المحاميان إلى محامية الطلاق الشهيرة لورا واسر لمساعدتها خلال المعركة القانونية ضد النجم السينمائي.

وقد تمت الاستعانة بالمحاميين الإضافيين لأنجلينا من أجل ضمان التوصل إلى التسوية التي ترغب بها.

وقد قالت الممثلة الشهيرة أنها لا تريد محاكمة شريك حياتها بتهمة إساءة معاملة الأطفال وهددت بعدم التعاون مع قوات الشرطة في حالة إقامة الدعوى ضد براد بهذه التهمة.