فيديو يحظى بملايين المشاهدات لرجلٍ تعرَّض لهجومٍ من قبل الدببة.. مؤسِّس فيسبوك يضغط "أعجبني" على المشهد

تم النشر: تم التحديث:
S
s

عاش رجل أميركي لحظات مرعبة حينما تمت مهاجمته من أحد الدببة بولاية مونتانا الأميركية، السبت 1 أكتوبر/تشرين الأول 2016.

ونشر الأميركي تود أور فيديو تضمن تفاصيل الواقعة على حسابه على فيسبوك حكى فيه تلك اللحظات المرعبة التي عاشها حيث ذكر أنه تعرض لهجوم شرس من أحد الدببة، وأن الدبة الأم هاجمته مرتين بينما كان يتظاهر بكونه ميتاً.

وحظي هذا المقطع بنحو 33 مليون مشاهدة وحوالي 140 ألف إعجاب من مستخدمي فيسبوك. واللافت في المقطع المصور أنه نال إعجاب الرئيس التنفيذي لفيسبوك، مارك زوكربيرغ.


وأضاف الرجل الملطخ بالدماء خلال مقطع الفيديو الذي صوره في طريقه إلى المستشفى بحسب تقرير نشرته صحيفة الغارديان البريطانية، أن الدب هاجمه مرتين بينما كان يتظاهر بالوفاة قبل أن يسير لمسافة ثلاثة أميال ليصل إلى شاحنته سعياً وراء الحصول على مساعدة.

أور، البالغ من العمر 50 عاماً، نشر مقطع الفيديو، إلى جانب صور وتعليق كتابي حول الاعتداء الذي تم عليه السبت الماضي في وادي نهر ماديسون جنوبي غرب ولاية مونتانا.

ويظهر الفيديو أور والدماء تتصبب على وجهه ورأسه وما يصفه بـ"قطعة" متدلية مفقودة من ذراعه.


من جانبه أكد المتحدث باسم مؤسسة الحدائق والحياة البرية والبحرية بمونتانا، رون آشيم، أن أور تعرض للاعتداء. وكان ذلك هو الصدام الخامس بين الدببة والبشر خلال هذا الخريف في تلك المنطقة الواقعة جنوبي غرب مونتانا، حيث يتوجه الصيادون إلى الريف بحثاً عن الغزلان وطيور الصيد.

وذكر أور في تعليقه على صفحة فيسبوك أنه كان في نهاية أحد المروج. وكتب أن الدب هاجمه واعتدى عليه بشدة.

وعض الدب ذراع أور وكتفيه بينما سقط أور على الأرض وحمى عنقه بيديه وذراعيه.

وحاول أور أن يشق طريقه بعدما غادر الدب المكان، ولكنه ظهر مرة أخرى بعد خمس إلى عشر دقائق وعضه مرة أخرى في الجزء العلوي من جسده ورأسه، بحسب ما ذكره أور.

ورحل الدب مرة أخرى وتمكن أور في النهاية من السير لمسافة ثلاثة أميال حتى وصل إلى شاحنته وقادها إلى المستشفى. وأضاف أور أنه كان يعاني من جروح غائرة بذراعه وكتفه، بالإضافة إلى جروح في رأسه وكسر في ذراعه.

وأكد مأمور مقاطعة ماديسون روجر ثومبسون العديد من تفاصيل رواية أور في ذات يوم الاعتداء، قبل أن ينشر أور ذلك الفيديو، وذكر ثومبسون بعد ذلك أن الضحية قام بكل ما يستطيع فعله ويبدو أن الدب فقد اهتمامه به لأنه كان يتظاهر بالموت، بحسب النسخة الأميركية لـ"هافينغتون بوست

وقال ثومبسون:"بدا الأمر كما لو كنت تعرضت لصاعقة مرتين في نفس اليوم. لا يتعرض أحد لهجوم نفس الدب مرتين في نفس اليوم".