"سلسال الدم" الجزء الرابع يرصد حكم الإخوان.. فهل يخرج من العباءة التركية ويعود للصعيد؟

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

كشف الكاتب المصري مجدي صابر مؤلف وكاتب سيناريو الدراما الصعيدية الشهيرة "سلسال الدم"، أن الجزء الرابع من العمل الذي يجري تصويره حالياً، سيتعرض للمرة الأولى (على مدار أجزاء المسلسل) للمتغيرات السياسية الأخيرة التي تشهدها مصر.

وسيرصد في أحداثه "حكم جماعة الإخوان المسلمين" حسب تعبيره، منذ فوز الرئيس الأسبق محمد مرسي في أول انتخابات رئاسية أعقبت ثورة 25 يناير 2011 حتى 3 يوليو وهو اليوم الذي أنهيت فيه فترة رئاسته التي امتدت لعام.

ورفض صابر في نفس الوقت الكشف عن تفاصيل رؤيته لتلك الفترة حتى تظل مفاجأة للمشاهد، مؤكداً أن الجزء الجديد سيكون الأخير، وسيستمر من خلاله في رصد الظواهر الاجتماعية لصعيد مصر، وفي مقدمتها "الثأر وتهريب السلاح وتعليم البنات".

ويعتبر "سلسال الدم" وهو من بطولة الممثلة عبلة كامل والممثل رياض الخولي، من أنجح الأعمال التي ناقشت قضايا الصعيد، رغم الانتقادات الكثيرة التي طالته.


لست صعيدياً


وصرّح صابر لـ "هافينغتون بوست عربي" أنه يقر بأن الأجزاء الـ 3 الأولى رغم نجاحها واجهت انتقادات عديدة منها انتقاداً طاله كمؤلف دراما صعيدية لم يعش أبداً في الصعيد، حيث قال مدافعاً" نعم لم أعش في الصعيد ولكن عيني رصدت الصعيد وأهله ودائماً ما اقرأ عنهما بشكل مستمر ودقيق واستنتاجاتي الشخصية أعطت تكاملاً للعمل".



pic

وأكد أن فكرة المسلسل من الأساس، جاءت لحرصه على إبراز دور المرأة الصعيدية وتعليمها وكفاحها، بجانب كشف قضية الثأر وخطورتها على المجتمع ككل بجانب قضية غياب التنمية عن صعيد مصر وتمركزها فقط لأصحاب النفوذ والسلطة".

الانتقاد لم يتوقف عند حد جهل المؤلف بالبيئة الصعيدية وحسب، بل طال الأسلوب الذي قدّم به العمل متأثراً بالدراما التركية من حيث الإطالة وكثرة الشخصيات الفرعية دون سبب وجيه، وهو ما نفاه المؤلف أيضاً حيث قال: "لم نأخذ طابع المسلسلات التركية وسلسال الدم دراما صعيدية من قلب المجتمع المصري الصعيدي، بينما التركية تعتمد على الرومانسية والعلاقات غير المشروعة ولكن سلسال الدم يخلو من تلك الاشياء بل يحافظ على عادات وتقاليد المجتمع المصري".


شهر رمضان


وعن نجاح الأجزاء الـ 3 الأولى –رغم الانتقادات- قال صابر "كان تحدياً ومغامرة كبيرة كون كل جزء يتكون من ما يزيد عن 40 حلقة، ووجدنا صعوبة في عرضها خلال شهر رمضان الكريم؛ مما دفعنا لخوض مغامرة كبيرة بعرض العمل بعد انتهاء الشهر الفضيل على عكس غالبية المنتجين وصناع الدراما.

واستطرد "فاق العمل نجاحات كل تصوراتنا الشخصية؛ لدرجة أن غالبية المنتجين بدأوا بإنتاج الأعمال بعيداً عن شهر رمضان، وهو ما جعلنا أكثر إصراراً على بدء تصوير الجزء الرابع" .


وفي عودة إلى أحداث الجزء الرابع، والذي سيعرض في أكتوبر/ تشرين الأول 2016، أكّد صابر أنه حرص على أن يكون الجزء الأخير قائماً بذاته بأحداث جديدة وتحولات كبيرة مليئة بالمفاجآت".

وأعلن المؤلف كذلك أنه سيشهد انضمام نجوم جدد في مقدمتهم الممثلون أحمد بدير ورانيا فريد شوقي وأحمد سلامة .




أفراح إبليس


كما أعلن عن مفاجأة لعشاق دراما "أفراح إبليس"؛ بأنه سيبدأ في شهر فبراير/شباط التجهيز للجزء الثاني من العمل الذي عرض قبل سنوات ولاقى نجاحاً كبيراً جعل من بطله السوري جمال سليمان نجماً في كل الوطن العربي.