فرنسا: تعقبوا مواطنةً متوفاة إلى قبرها لمطالبتها بدفع الضرائب!

تم النشر: تم التحديث:
GRAVE
Shutterstock / Prixel Creative

كلفت بلدية مدينةٍ فرنسية سلطات الضرائب بإيصال تكليفٍ ضريبيٍ إلى قبر سيدة متوفاة، حيث أشارت السلطات المالية إلى أن السيدة “تسكن” في مقبرة بمدينة سارزو (شمال غرب فرنسا).

مسؤولة في بلدية سارزو أفادت بأن رئيس البلدية تلقى رسالةً من السلطات الضريبية إلى العنوان رقم "القبر 24 من القاطع الخامس من مقبرة مدينة سارزو"، وذلك حسبما نقلته صحيفة The Telegraph البريطانية.

إلا أن مسؤولين في جهاز الضرائب شددوا على أن ما حدث مجرد خطأ غير مقصود، وأكدوا أن الموظف المسؤول لم يرتكب هذا الخطأ عن عمد.

كما توقعت السلطات أن يكون الخطأ حصل بسبب قيام أحد أقرباء السيدة بتغيير محل إقامتها في السجلات الرسمية إلى عنوان قبرها، إذ إنه من السهل تغيير محل الإقامة عبر الانترنت!

ومع الحديث الساخر عن ذكاء الموظف الذي سجل عنوان التكليف الضريبي لتوجيهه إلى قبر، رجح مسؤول في جهاز الضرائب أن يكون السبب في ذلك تهرّب أحد أفراد عائلة السيدة من دفع ضريبة انتقال الملكية.

فيما أكد المسؤول المالي في بلدية سارزو كريستوف ليبر، أن هذه المرة ليست الأولى التي يتم فيها إرسال هذا النوع من الرسائل إلى مركز المالية العامة.

ومن المعروف أن السلطات المالية بكل الدول تسعى بكامل طاقتها لجمع الضرائب من المتهربين، إلا أن الغريب أن يتم تعقبهم حتى قبورهم، فالموت لن يكون كافياً للتهرب من دفع الضرائب!

حول الويب