أردوغان يسخر من الأوروبيين: يطلقون الوعد ولا يوفون به.. "اليورو" تأخرت في سداد 3.3 مليارات دولار مساعدات للاجئين

تم النشر: تم التحديث:
RECEP TAYYIP ERDOGAN
ASSOCIATED PRESS

اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاثنين 3 أكتوبر/تشرين الأول الاتحاد الأوروبي بالتأخر في سداد 3 مليارات يورو أي ما يعادل 3.3 مليارات دولار من المساعدات كان وعد بها في إطار اتفاق حول المهاجرين وقع في مارس/أذار الماضي.

وقال أردوغان إثر اجتماع لمجلس الوزراء "حتى الآن، سددوا 179 مليون يورو في حين إنهم كانوا وعدوا بـ3 مليارات يورو"، مذكراً شركاءه الأوروبيين ب"إننا نكاد نصل إلى نهاية العام".

وأضاف هازئاً "إنهم يطلقون الوعود لكنهم لا يفون بها".

ووقعت بروكسل وأنقرة في مارس/آذار اتفاقاً يلحظ مساعدة بقيمة 3 مليارات يورو في مقابل تعهد تركيا احتواء تدفق المهاجرين نحو أوروبا بعدما وصل إليها أكثر من مليون لاجئ العام الفائت.

من جهتها، التزمت بروكسل النظر في إلغاء التأشيرة التي على الأتراك الحصول عليها للسفر إلى بلدان منطقة شنغن، الأمر الذي لم ينفذ حتى الآن.

وبحسب الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي، وافقت بروكسل هذا العام على تمويل مشاريع بقيمة تتجاوز 1,2 مليار يورو بينها 467 مليوناً تم تحويلها لحساب اللاجئين في تركيا.

كذلك، أطلق الاتحاد الأوروبي الأسبوع الفائت خطة مساعدة بقيمة 350 مليون يورو للاجئين في تركيا وخصوصاً السوريين، تتضمن منح المستفيدين من هذه الخطة بطاقات مسبقة الدفع.

وتستقبل تركيا نحو 3 ملايين لاجئ يقيمون في مدن كبرى ولا يستطيعون الإفادة مباشرة من مساعدات المنظمات غير الحكومية.

وتابع أردوغان "سواء سددوا (هذه المساعدة) أو لم يسددوها، سنواصل أداء مهمتنا حيال هؤلاء الناس الذين فروا من القنابل".