من هي الزعيمة الأجنبية التي اتفق كلينتون وترامب على احترامها؟

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP AND CLINTON
Mike Segar / Reuters

أعلن كل من المرشحة الديمقراطية الى البيت الأبيض هيلاري كلينتون ومنافسها الجمهوري دونالد ترامب أن الزعيم الأجنبي المفضل لديهما هو المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وقالت كلينتون: "أنا أقدر العديد من القادة الأجانب، وأنجيلا ميركل واحدة من المفضلين لديّ". وأضافت: "لقد كانت زعيمة قوية للغاية خلال فترة صعبة في أوروبا (وهي مرحلة) كانت لها بالطبع آثار على بقية العالم".

وكانت المرشحة الديمقراطية تجيب عن أسئلة الصحفيين في شيكاغو، بعد أن كان المرشح المستقل لانتخابات الرئاسة الأميركية غاري جونسون قد عجز عن تسمية أي رئيس أجنبي.

وصمت جونسون قرابة دقيقة كاملة أثناء مقابلة مع قناة "إم إس إن بي سي"، الأربعاء، عندما سأله صحفي عن تسمية مَن يفضل مِن القادة الأجانب.

وفرص جونسون للوصول الى البيت الأبيض ضئيلة جداً، لكنه قد يحرم المرشحة الديمقراطية من الأصوات الحاسمة في كولورادو وغيرها من الولايات الرئيسية في الانتخابات الرئاسية في 8 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وقالت كلينتون إنها "معجبة" بطريقة حكم ميركل "وثباتها في أزمة اليورو وشجاعتها في مواجهة أزمة اللاجئين".

وذكرت أنها تعرف ميركل منذ تسعينات القرن الماضي وأنها "أمضت الكثير من الوقت معها". وقالت للصحفيين: "آمل أن تتاح لي فرصة العمل معها في المستقبل. لكن يمكننا الحديث عن الكثير من الزعماء الآخرين يوماً ما إذا أردتم ذلك".

وعندما طرح عليه السؤال نفسه، قال ترامب إن ميركل هي الزعيمة الأجنبية المفضلة لديه، علماً بأنه انتقدها مراراً في الأشهر الأخيرة على خلفية أزمة اللاجئين.

وقال لقناة "نيو إنغلاند كايبل نيوز" الأميركية: "أعتقد أن ميركل هي بالفعل قيادية كبيرة على الساحة الدولية"، لكنه أضاف أنها سببت له "خيبة كبيرة" بسبب أزمة الهجرة.