ألمانيا تهدد فيسبوك.. حاربوا خطاب الكراهية أو الملاحقة القانونية

تم النشر: تم التحديث:
FACEBOOK
Stephen Lam / Reuters

قال وزير العدل الألماني هيكو ماس، اليوم الإثنين 26 سبتمبر/أيلول 2016، إن الحكومة قد تتخذ إجراءات قانونية ضد فيسبوك وغيره من مواقع التواصل الاجتماعي، إذا لم تكثف جهودها في محاربة الخطاب الداعي للكراهية أو "أوهام الإرهاب" الإسلامي.

وقال الوزير إن فيسبوك وتويتر وجوجل تحذف محتويات غير قانونية من الإنترنت بشكل متكرر وسريع، لكنه دعا إلى بذل المزيد من العمل.

وقال ماس إن مواقع التواصل الاجتماعي تستجيب في الأغلب لطلبات منظمات تمولها الحكومة لكنها لا تأخذ شكاوى (المؤسسات) الخاصة على محمل الجد.

وأوضح الوزير "فيما يخص المحتوى غير القانوني الذي أبلغ عنه مستخدمون حذفت تويتر 1% ويوتيوب 10% وفيسبوك 46% تقريباً".

وقال الوزير إنه سيدرس الخطوات المقبلة بعد استكمال دراسة حكومية في مارس آذار ولم يستبعد اتخاذ إجراءات قانونية.

وقال ماس "الموقف تحسن لكنه ليس جيداً بالدرجة الكافية. ينبغي علينا مواصلة الضغط على الشركات".

وقالت مفوضة الاتحاد الأوروبي فيرا جوروفا لنفس المؤتمر الصحفي مع ماس، إنها تعول على الخطوات الطوعية لشركات التواصل الاجتماعي وتفضل عدم فرض مواعيد نهائية.