#صبح_علي_مصر_بفكه.. هكذا ردّ مصريون بسخرية على دعوة السيسي لهم بالتخلي عن بقية نقودهم بالمعاملات

تم النشر: تم التحديث:
1
social media

سخر مصريون على وسائل التواصل الاجتماعي، الإثنين 26 سبتمبر/أيلول 2016، من دعوة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي للمصريين بالتخلي عن "الفكة" (عملات من فئة صغيرة) في المعاملات الحكومة لصالح مشاريع الدولة.

وطالب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، مسؤولي البنوك المصرية، بإيجاد آلية للاستفادة من "الفكة" التي تعود لمواطنين مصريين، وإيداعها في "مشاريع قومية تخدم مصر".

وجاء ذلك خلال في كلمة ألقاها أثناء افتتاحه لمشروع تطوير حي شعبي في الإسكندرية وبثها التلفزيون المصري.

وقال السيسي أمام عدد من المسؤولين المصريين: "بالمناسبة ينفع ناخد القروش الفكة نحطها في إنشاء مثل هذا المشروع، والناس في مصر عاوزة تساهم بس الآلية فين؟ تحيا مصر، والجمعيات الخيرية؟ ماشي؟.. لكن فيه آلية أقوى لو كل واحد أخد الفكة دي واتبرع بيها، فبنتكلم في 20 مليون جنيه، لو سمحتم أنا عاوز الفلوس دي".

وبعد قرابة ساعة على دعوة السيسي للتبرع بـ"الفكة"، تصدر هاشتاغ #صبح_على_مصر_بفكة قائمة التغريدات المتداولة في مصر، وانتشرت تعليقات ساخرة عكست وضعاً مالياً صعباً للمواطنين المصريين.

ويشير تقرير أصدره أخيراً الجهاز المركزي للتعبئة والاحصاء (حكومي)، أن أكثر من 27% من سكان مصر البالغ عددهم ما يزيد على 90 مليون نسمة يعيشون تحت خط الفقر، و20% منهم معرضون للسقوط فيه.

من ناحية ثانية، اعتبر السيسي أن هنالك أملاً كبيراً في تحسن الأوضاع ومكافحة البطالة، وقال إن "عامين أو ثلاثة أو خمسة أعوام في عمر الدول ليست بالمدة الكبيرة" لإنجاز مشروعات توفر فرص عمل.

وبحسب الإحصاءات الرسمية، يصل معدل البطالة في مصر إلى قرابة 13%، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسية.