فيديو "مزحة" يدمر هواتف آيفون 7.. هذه قصة المقطع الذي شاهده 8 مليون شخص

تم النشر: تم التحديث:

تسبب بعض الجهلاء من مالكي هاتف آيفون 7 في تدمير هواتفهم البالغ ثمن كل منها 600 جنيه إسترليني، بعد أن شاهدوا فيديو يعرض مزحة -أو ربما مقلباً- لأحد الأشخاص وهو ينصح مالكي الهاتف الجديد بثقب هواتفهم لكي يمتلكوا مقبساً لسماعات الرأس بهواتفهم.

يأتي الهاتف الأملس الجديد لآيفون بدون مقبس للسماعات، على عكس جميع الإصدارات التي سبقته، إذ شجع عملاق التكنولوجيا عملاءه على شراء سماعات أذن لاسلكية.

وينصح الفيديو القاسي، والمضحك في الوقت ذاته، مستخدمي آيفون بأن يثبتوا هواتفهم القيّمة بإحكام قبل أن يثقبوا مقبساً لسماعات الرأس الخاص بهم عن طريق استخدام مثقاب مقاس 3.5 ملم.


"أكبر خطأ في حياتي"


على الرغم من أن الأغلبية العظمى من مشاهدي الفيديو لم تأخذهم الحماسة من المزحة التي عرضها الفيديو، الذي حظي بأكثر من 8 ملايين مشاهدة، وجد آخرون أنفسهم في حيرة من أمرهم بعد فشل التعديل المدمر القائم على أسلوب "افعلها بنفسك" في إحداث أي فارق.

كتب جيمس سيجا "حاولت أن أفعل ذلك وانتهى الأمر بتلف في شاشة الهاتف ثم توقف عن العمل.. لقد ارتكبت أكبر خطأ في حياتي بمشاهدة الفيديو الذي نشره هذا الشخص".

أما ديفيد إيريات، فقد نشر قائلاً "أحد أصدقائي قال لي إن الأمر كان ناجحاً معه، إلا أن هاتف الآيفون الخاص بي لم يعمل بعد أن ثقبته من أجل مقبس السماعات. تحققت من الأمر ووجدت أن مقاس المثقاب 3.5 ملم، لذا فلم أرتكب أي خطأ هنا! ما الذي حدث؟ هل واجه أي منكم نفس المشكلة؟"

كما كتب توني تشير "حسناً، أنا متأكد أن حل ذلك الأمر موجود في أحد التعليقات، ولكن صديقي طلب مني أن أسأل عن حجم ريشة المثقاب المناسبة التي ينبغي أن نستخدمها؟ وأيضاً أنا لا أمتلك ذلك الشيء الذي يساعدني على تثبيت الهاتف أثناء عملية الثقب، فهل يمكن لأحدنا أن يثبت الهاتف بينما يثقب الآخر الهاتف. علماً بأني لا أريد أن أتلف هاتفي. شكراً لكم على المساعدة.."

وكتب شون سولومون "لا أعرف ما الذي كنت أفكر فيه. في الحقيقة. لقد أحدثت ثقباً وصل إلى منتصف الهاتف وأدركت أنها حماقة كبرى وأنكم كنتم تعبثون معي. والآن ما الذي ينبغي علي عمله؟"


نصائح مضحكة


وعلى الرغم مما حدث، لم يحاول مستخدمون آخرون توضيح ذلك اللبس والإسراع إلى مساعدتهم، بل إنهم بدأوا في تقديم نصائح مضحكة وغير مجدية لأصدقائهم الذين تضرروا من المقلب.

وكتب مارك جونسون "بما أن بعض الأشخاص لا يزال لديهم مشاكل مع الأمر، فلدي نصيحة بسيطة: يبدو أن صاحب الفيديو غفل عن توضيح مرحلة تنظيف الهاتف بعد ثقبه. ولكي تنظف مقبس سماعات الرأس مقاس 3.5 ملم من بقايا الثقب، عليك أن تنقع الهاتف في ماء وصابون لمدة 15 دقيقة لكي تتخلص من جميع بقايا عملية الثقب. ثم يمكنك هز الهاتف بعد أن تنتهي من تلك الخطوة. أتمنى أن يستفيد أحدكم من ذلك".

كما كتب معلق آخر "إن كنتم تريدونني أن أخبركم عن كيفية إصلاحه، اكتبوا رداً على هذا التعليق يحمل رقم بطاقة الائتمان الخاص بكم وتاريخ انتهائها والثلاثة أرقام الموجودة في ظهر البطاقة.. حينها سوف أخبركم كيف تصلحونه".

وكتب مايكل ويلسون "إن عدد الأشخاص الذين ظنوا أن هذا حقيقي يثير القلق حول مستقبل الجنس البشري".

إن أراد مستخدمو هاتف آيفون الجديد الاستماع إلى موسيقاهم المفضلة -بدون إتلاف هواتفهم- فعليهم أن يستخدموا محولاً منفصلاً يأتي مع الهاتف نفسه.
كما يمكن للمستخدمين استخدام سماعات البلوتوث، أو أن يستخدموا السماعات التي تعمل أيضاً من خلال مقبس شاحن الكهرباء.

على الرغم من ذلك، لا يستطيع مشترو الهاتف الجديد استخدام تلك الأجزاء الجديدة من سماعات الرأس مع أي هاتف آخر ليس من هواتف آبل.

تدعي الشركة أن ثقب السماعة، الذي كان يشغل مكاناً أسفل الهاتف في النسخة السابقة للهاتف الحالي، أزيل لكي يسمح بتوفير مساحة أكبر للأجزاء الداخلية بالهاتف.

وتسببت إزالة ثقب سماعات الرأس في إثارة موجة من الجدل بين هواة الهاتف، كما اشتكى كثير منهم من اضطرارهم لدفع مزيد من المال لشراء إكسسوارات جديدة للهاتف الذي كلفهم في الأساس 599 جنيهاً إسترلينياً للهاتف ذي الذاكرة مساحة 32 جيجابايت، و699 جنيهاً إسترلينياً للهاتف ذي الذاكرة مساحة 128 جيجابايت، بينما كلفهم الهاتف ذو الذاكرة مساحة 256 جيجابايت 799 جنيهاً إسترلينياً.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة Daily Mail البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.