وزير التجارة البريطاني يستقيل.. والصين السبب

تم النشر: تم التحديث:
SS
Pier Marco Tacca via Getty Images

قدم وزير الدولة البريطاني للتجارة جيم أونيل استقالته الجمعة 23 سبتمبر/ أيلول 2016، على خلفية تضارب في وجهات النظر مع رئيسة الوزراء تيريزا ماي حول العلاقة مع الصين.

وذكرت وسائل الإعلام أن كبير الخبراء الاقتصاديين السابق لدى غولدمن ساكس، هدد بالاستقالة في يوليو/ تموز الماضي، بعد إعلان رئيسة الوزراء تأجيل قرارها حول بناء محطة نووية في هينكلي بوينت من قبل شركة أي.دي.إف الفرنسية بالاشتراك مع شركة سي.جي.إن الصينية.

وأملت هذا التأجيل مخاوف من اجتياح الصينيين لقطاع ينطوي على أهمية استراتيجية بالغة.

ووافقت لندن الأسبوع الماضي على المشروع، لكنها طرحت بعض الشروط، لاسيما وضع إطار قانوني جديد لأي استثمار استراتيجي في المستقبل. واعتبر الصينيون أن هذا القرار موجه ضدهم.

وسعى جيم أونيل الذي عينه رئيس الوزراء السابق ديفيد كاميرون، وبإيعاز منه ومن وزير المال السابق جورج أوزبورن، إلى تشجيع الاستثمارات الأجنبية في المملكة المتحدة والتنمية الاقتصادية في شمال غرب بريطانيا المعروف باسم نورثرن باورهاوس.

وفي كتاب استقالته، لم يشرح جيم أونيل السبب لكنه أعرب عن ارتياحه لاهتمام رئيسة الوزراء بالعلاقات مع الصين ومشروع نورثرن باورهاوس.