نُشرت صوره ورسائل نصية وصلت للهواتف تحذيراً منه.. اعتقال المشتبه به في تنفيذ هجمات نيويورك ونيوجرسي

تم النشر: تم التحديث:
NEW YORK
JEWEL SAMAD via Getty Images

ذكرت شبكات التلفزيون الأميركية أنه تم القبض الإثنين 19 سبتمبر/أيلول 2016 على الأفغاني الأميركي المطلوب لعلاقته بتفجيري نيويورك ونيوجرسي، بعد اشتباك مسلح مع الشرطة.

وقال تلفزيون "إن بي سي" نقلاً عن مسؤولي أجهزة تطبيق القانون، إن الشرطة اعتقلت أحمد خان رحيمي في ليندين بولاية نيوجيرسي.

وفي وقت سابق، الإثنين، كشف مكتب التحقيقات الفيدرالي "FPI"، أن رحيمي هو المشتبه به في تفجير "مانهاتن" الذي وقع السبت الماضي، وأسفر عن إصابة 29 شخصاً.

ونشرت شرطة نيويورك صورة رحيمي البالغ من العمر 28 عاماً، كما بعثت إلى هواتف المواطنين، برسالة تحذير بأن "المشتبه به قد يكون مسلحاً وخطيراً".
وقال بيل دي بلازيو، رئيس بلدية مدينة نيويورك، إن شرطة الولاية نشرت صورة المشتبه به، كما طلب من السكان الحذر والإبلاغ عن أي مشاهدات.

وانفجر، الإثنين، واحد من الأجهزة الخمسة التي عثر عليها في حقيبة ظهر، بالقرب من محطة قطارات نيوجرسي الأميركية، أثناء محاولة خبراء التفجير إبطال مفعولها، دون وقوع إصابات.

وأعلن رئيس بلدية إليزابيث بنيوجيرسي، كريستيان بولويج، خلال تصريح صحفي، تعليق بعض رحلات القطارات في الولاية عقب الانفجار المذكور، محذراً المواطنين من احتمال وقوع أحداث مماثلة.

ووقع انفجار كبير بحي تشيلسي في مانهاتن بمدينة نيويورك الأميركية، مساء السبت الماضي، ما تسبب بحالة هلع وذعر بين المواطنين، وأصيب في الانفجار 29 شخصاً، جرى نقل 24 منهم إلى المستشفيات.