أميركي يقاضي "سامسونغ" بعد انفجار "غالاكسي نوت 7" في جيبه.. احترق بشكلٍ كامل وأصابه بحروقٍ شديدة

تم النشر: تم التحديث:
SAMSWNJ
سامسونج | social media

رفع رجل من ولاية فلوريدا الأميركية دعوى قضائية ضد شركة سامسونغ إليكترونيكس الكورية الجنوبية يوم الجمعة 16 سبتمبر/أيلول 2016 بعد أن قال أنه أصيب بحروق شديدة بعد انفجار هاتفه الذكي غالاكسي نوت 7 في جيب بنطاله الأمامي.

وربما تكون هذه الدعوى القضائية التي أقامها جوناثان ستروبل أول دعوى يرفعها أحد مستخدمي هواتف غالاكسي في الولايات المتحدة ضد سامسونغ بسبب عيب في البطارية مرتبط بغالاكسي نوت 7.

وأقيمت هذه الدعوى بعد يوم واحد من سحب سامسونغ نحو مليون هاتف من طراز نوت 7 بيعت في الولايات المتحدة.


بلاغات عديدة


وقالت جهات رقابية في الولايات المتحدة إن سامسونغ تلقت 92 بلاغاً عن سخونة البطاريات بشكل مفرط في الولايات المتحدة من بينها 26 بلاغاً عن حروق و55 بلاغاً عن أضرار في ممتلكات.

وقالت دانييل كوهين مايستر المتحدثة باسم سامسونغ في رسالة عبر البريد الإلكتروني "لا نعلق على دعوى منظورة. نحث كل من يملك جهاز نوت 7 على إغلاقه واستبداله فوراً".


انفجار


وقال ستروبل (28 عاماً) من بوكا راتون إنه كان في متجر كوستكو في بالم بيتش جاردينز في التاسع من سبتمبر/أيلول عندما انفجر جهازه نوت 7.

وقال إن الهاتف احترق بشكل كامل في بنطاله وأصابه بحروق شديدة في ساقه اليمنى.

وأضاف أنه أصيب بحروق شديدة أيضاً في إبهامه الأيسر بعد أن حاول إخراج الهاتف من بنطاله.

وتطالب الدعوى القضائية بتعويضات لم يتم تحديد قيمتها مقابل الفواتير الطبية والألم والمعاناة وإصابات أخرى مزعومة. وأقيمت الدعوى في محكمة بولاية فلوريدا في مقاطعة بالم بيتش.