هل فكرت يوماً في كيفية اختيار الكلمات الجديدة لقاموس أكسفورد؟.. إليك الطريقة مع الأمثلة

تم النشر: تم التحديث:
S
s

اختيرت بعض الكلمات مثل squee (تستخدم للتعبير عن السعادة) وgender-fluid (تعبر عن الهوية الجنسية) وmoobs (تعني تراكم الترهلات عند ثدي الرجل)، لتُضاف إلى قاموس أكسفورد الإنجليزي. ولكن كيف حدد المُختصون الكلمات التي تستحق الإضافة؟ وما الكلمات المُرشحة للإضافة العام القادم؟

Squee! تم طرح آخر إصدارات قاموس أكسفورد الإنجليزي، ويحتوي على 1200 كلمة جديدة و1000 كلمة مُراجعة لنستخدمها. بدأت القائمة بكلمة Squee - وهي تعبير تَعَجُّبي يدل على الفرحة والإثارة، بالإضافة لكلمة Yolo وهي اختصار لجملة (أنت تعيش مرة واحدة فقط)، وكلمة moobs وgender-fluid وuptalk (طريقة للتحدث بحيث تكون الجمل التقريرية منطوقة بترنيمة متصاعدة في نهايتها) وكلمة Westminster bubble (وهي صفة أعضاء البرلمان البريطاني في انعزالهم عن الحياة الخارجية)، وفق تقرير نشرته صحيفة الغارديان.


من يقوم باختيار الكلمات وكيف؟


من يقوم باختيار الإضافات الجديدة؟ هل ينعزل فريق من محترفي الكلمات في مخبأ في أكسفوردشاير، يواصلون العمل نهاراً وليلاً وسط عبق الكلمات قبل خروجها إلى الضوء بأهميتها المُعاصرة مثل كلمة cheeseball (والموجودة في قائمة الكلمات الجديدة لعام 2016، والتي تم تعريفها بأنها شخص أو شيء يفتقد المذاق والأناقة والأصالة؛ أو دعنا نقول، الشخص الذي يكون أكثر مللاً من مُقبلات الجبنة المخبوزة والمقلية جيداً، إذا تحدثنا بركاكة)؟ يقول جوناثان دنت، مساعد التحرير في فريق الكلمات الجديدة بقاموس أكسفورد الإنجليزي "قد يبدو الأمر خيالياً، ولكنه في الأصل ناتج عن عملية بحث ومراجعات وموازنة ما بين الكلمات. ونحن نقوم بعملية الصياغة والبحث عن أي شيء جديد يُضاف إلى القاموس. وكل شيء مبني على براهين".

يقوم الفريق القوي للبحث عن الكلمات الجديدة، والمكون من 15 عضواً -ضمن 70 عضواً من إجمالي طاقم العمل في قاموس أكسفورد الإنجليزي، بالعمل على مدار العام، في تتبُّع الكلمات المكتوبة - من بين مجموعة النصوص الإلكترونية التي تحتوي على مليارات الكلمات- وتحليل قواعد البيانات الموجودة على الإنترنت، بالإضافة إلى جمع المواد المُقدمة من العامة عن طريق برامج قراءة. يقول دنت: "نقوم دائماً بتتبع الكلمات الجديدة التي يتم إدخالها على اللغة وتنتشر ليتم استخدامها على نطاق واسع. وعادةً ما ينتظر قاموس أكسفورد الإنجليزي لمدة عشر سنوات للتأكُّد من الكلمات قبل إضافتها للقاموس، ولكن توجد بعض الاستثناءات مثل كلمة livermorium، وهي مادة كيميائية، موجودة في هذا الإصدار، اكتشفت منذ عام 2012".

تتحقق تلك التحديثات عن طريق الموازنة ما بين السعي البشري والتكنولوجيا، وهو نظام تم إدخاله عام 2000، عندما صار القاموس متاحاً على الإنترنت. أما عام 1844، فقد كانت القصة مُختلفة تماماً، عندما بدأ نشر الطبعة الأولى منه. ويشرح دنت الأمر قائلاً: "استغرق إنجاز أول نسخة، 50 عاماً. وتم هذا عن طريق مُطالعة الكتب العامة والاقتباسات المأخوذة من الصحف. وأصبح لديهم قدر لا بأس به من الكلمات الجديدة بمجرد الانتهاء من ذلك عام 1928".

ولاحظ دنت "مجموعة كلمات بارزة" في القائمة الأخيرة، تدور حول التسوق وما يُسمى بـslacktivism (وهم الأشخاص المؤيدون للأحداث السياسية أو الاجتماعية عبر الانترنت، ولكنهم لا يتحركون على أرض الواقع). مثل Brexit وGrexit، "يتم تجهيز المُدخلات الجديدة للنشر حالياً، وسيتم إصدارها قبل نهاية العام الحالي".


ما هي الكلمات الجديدة المُفضلة لديه؟


يُجيب دنت وكأنه أب سُئِل عن اسم ابنه المُفضل "أحاول تفادي الاستغراق في حُب كلمات مُعينة؛ لأنه يجب أن نعاملها جميعاً بمساواة، ونعطيها فُرَصاً متساوية". ولكنه يعترف أنه مع حلول الذكرى المئوية لروولد دال هذا العام 2016، وجد كلمة Dahlesque مثيرة للغاية (وهي كلمة موجودة على القائمة).

"ومثلها مثل كلمة Oompa Loompa، التي أضيفت بسبب كثرة استخدامها مع الأشخاص الذين يُعرضون أنفسهم للشمس بشكل دائم لتغيير لون بشرتهم عن عمد. وساعة السحر من قصة دال القصيرة BFG، التي تعود للقرن الثامن عشر".

وماذا عن كائنات الفضاء المتحولة vermicious knids؟

يُجيب دنت بصرامة: "ذكرتها في الملاحظات التي تركتها، ولكن حمداً لله أنها لم تهرب من عالَم دال بعد؛ إذ إننا يجب أن نقلق إن حدث وفعلت".


هذه هي توقعاتنا للكلمات الجديدة العام المقبل


Brexit fatigue

شعور جماعي بالضيق يُعاني منه الملايين في المملكة المتحدة بعد التصويت على خروجها من الاتحاد الأوروبي. وتشمل أعراض هذا الضيق، الإنكار والخوف وعدم القدرة على الوثوق بمن هم في السلطة أو المعارضين، بالإضافة إلى التعصب والميل إلى استخراج جواز سفر أيرلندي أو جواز سفر أي دولة عضو في الاتحاد الأوروبي.

ويمكن النظر أيضاً إلى مصطلح regrexit (الندم على الخروج من الاتحاد الأوروبي).

Avotoast

إضافة ثمرة الأفوكادو بشكل جمالي إلى الخبز المحمص؛ وهي وجبة الغداء المفضلة لمُستخدمي تطبيق الصور إنستغرام. أصبح الأمر مُثيراً للجدل؛ إذ إن الشهية العالمية التي انتشرت للفاكهة الخضراء تؤثر بشكل غير مباشر على الإزالة غير الشرعية للغابات في المكسيك والجريمة في نيوزيلاندا.

Corbynista

عضو حزب العمال المؤيد للقائد جيريمي كوربين. في البداية، كان يتم النظر إليهم كأشخاص مساندين للاشتراكية والقيم المضادة للبليرية (نسبة إلى توني بلير)، أما الآن، فهي تُستخدم كمصطلح للإساءة وإلحاق الأذى.

Pokémoning

الخروج للعب بوكيمون-غو، أو مصاحبة الأطفال الذين يلعبونها. تشمل الكلمة الاصطدام بالمعوقات، والحاجة لشحن بطارية هاتفك والملل من الإمساك الدائم بـPidgeys (أحد الطيور الموجودة في اللعبة).

Trumpism

الشخصية المحبة لسياسات دونالد ترمب، وتستخدم عادة للدلالة على اليمين المتطرف والنرجسية والمعاداة للمهاجرين والمجاهرة بالوطنية.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Guardian البريطانية، للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.