وقف إطلاق النار في جميع الأراضي السورية.. الهدنة تدخل حيِّز التنفيذ

تم النشر: تم التحديث:
SYRIA
ALEPPO, SYRIA - SEPTEMBER 12 : People are seen in Jarablus during the Eid Al-Adha on September 12, 2016. Syrians performed their Eid Al-Adha prayer at the Ebul Hasan Mosque as Free Syrian Army members stand guard at the Muhatta Street. (Photo by Emin Sansar/Anadolu Agency/Getty Images) | Anadolu Agency via Getty Images

دخل وقف إطلاق النار حيّز التنفيذ في سوريا تنفيذاً لاتفاق روسي أميركي يستثني الجهاديين في محاولة جديدة لإنهاء النزاع المستمر في البلاد منذ أكثر من خمس سنوات.

وبدأ سريان اتفاق وقف إطلاق النار عند الساعة السابعة مساء بالتوقيت المحلي (16,00 ت غ)، بعد وقت قصير على إعلان الجيش الروسي تعليق ضرباته "في كل الأراضي" السورية باستثناء المناطق "الإرهابية".

وأعلنت روسيا أن وقف إطلاق النار سيشمل جميع الأراضي السورية، إلا أنها أكدت أنها ستستمر في ضرب "أهداف إرهابية".

وقال المسؤول العسكري الروسي البارز سيرغي رودسكوي في مؤتمر صحافي "اليوم وابتداء من الساعة 19,00 (بالتوقيت المحلي) سيتم وقف جميع الأعمال القتالية في جميع مناطق سوريا"، مضيفاً أن روسيا "ستواصل شنَّ الضربات ضد أهداف إرهابية"

وقال الجيش السوري إن "نظام التهدئة" لمدة سبعة أيام سيسري في جميع أنحاء سوريا بدءاً من الساعة السابعة مساء بالتوقيت المحلي (1600 بتوقيت غرينتش) اليوم الاثنين مؤكداً قبوله اتفاقاً لوقف إطلاق النار توسَّطت فيه روسيا والولايات المتحدة.

وجاء في بيان للجيش أورده التلفزيون الرسمي أن الجيش يحتفظ بحق الرد بشكل حاسم "باستخدام جميع الوسائط النارية على أي خرق من جانب المجموعات المسلحة".

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الهدوء ساد مناطق الصراع الرئيسية في سوريا بعد دخول اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد لرويترز في تقييم أولي لأثر الاتفاق الذي توسطت فيه الولايات المتحدة وروسيا "الهدوء يسود."

وقال إن هناك برغم ذلك بعض القصف من جانب قوات المعارضة وقوات الحكومة في جنوب غرب البلاد.

وتشمل الأهداف الأولية للاتفاق السماح بوصول المساعدات الإنسانية وعمليات عسكرية أميركية روسية مشتركة ضد الجماعات المتشددة التي لا يشملها الاتفاق.