8 أشياء يجب أن تعرفها قبل إجراء عمليَّة تصحيح الإبصار بالليزك

تم النشر: تم التحديث:
LASIK
Student in university | Portra Images via Getty Images

إذا كنت ترتدي النظارات أو العدسات، وتعبت منها، وإذا كنت تريد أن ترى بوضوح منذ استيقاظك في الصباح وحتى لحظة النوم، و إذا كنت تفكر في الليزك، فربما يكون لديك بعض الأسئلة مثل "هل سأضطر للاستلقاء في السرير لعدة أيام؟" أو "هل العملية مؤلمة" أو "ما هي احتمالات نجاح العملية؟ إليك بعض الأشياء التي يجب أن تعرفها قبل إجراء العملية.


كيف تجرى عملية الليزك؟


يضع لك جراح العيون قطرة تخدير العين، ثم يصنع شقاً في القرنية ويرفع غشاءً رقيقاً. ثم يقوم الليزر بإعادة تشكيل أنسجة القرنية، ويعاد الغشاء إلى مكانه. يقول د. روبرت إيبل، طبيب عيون من ولاية ديلاوير، حاصل على دكتوراه في الطب، ومؤلف كتاب "ثورة العناية بالعيون”، "يستطيع المريض أن يرى بعد وقت قليل جداً. بمجرد أن يترك طاولة العمليات، ينبهر بالنتيجة".


من الذي يمكنه الاستفادة من هذه العملية؟


يستخدم الليزك لعلاج مشاكل الإبصار، مثل قصر النظر، وطول النظر، والاستجماتيزم. لمعرفة ما إذا كنت مرشحا جيدا لتلك العملية الجراحية، راجع طبيب العيون لفحص عينيك. يقول الدكتور إيبل "يجب التأكد من أن القرنية منتظمة، وأن المريض لا يعاني من جفاف العين الحاد أو أمراض العين الأخرى".

يمكن لليزك أيضاً أن يستخدم لتصحيح طول النظر الشيخوخي، ذلك التأثير المزعج للشيخوخة الذي يجعل تركيز النظر عن قرب صعباً، ولكن في تلك الحالة، تصحح عين واحدة لرؤية القريب، والأخرى للمسافات. هذه التقنية تسمى الليزك أحادية الرؤية، وهي تؤثر على إدراك العمق وحدة الإبصار، لذلك، قد تحتاج بعدها إلى استخدام نظارات للأنشطة التي تطلب تركيزاً بصرياً عالياً، مثل القيادة ليلا، أو قراءة خط صغير لفترة طويلة. (توصي إدارة الأغذية والعقاقير الأميركية بتجربة العدسات أحادية الرؤية قبل إجراء العملية).

ويقول الدكتور إيبل أننا كلما تقدمنا في العمر، تتدهور حدة الإبصار لدينا، لذلك فقد تحتاج إلى إجراء عملية الليزك مرة أخرى أو إلى ارتداء النظارات في يوم من الأيام.


ما هي نسبة النجاح؟




lasik

وفقا للأكاديمية الأميركية لطب العيون، فإن 90٪ مِمن تجرى لهم عملية الليزك ينتهي بهم الحال إلى قوة إبصار ما بين 20/20 و 20/40.

قد يحتاج البعض إلى استخدام العدسات التصحيحية حتى بعد العملية: في عام 2013 ، أثبت استطلاع رأي أجراه مركز البحوث التابع لمنظمة تقارير المستهلك أن أكثر من 50٪ من الأشخاص الذين تجرى لهم عملية الليزك أو عمليات تصحيح الإبصار بالليزر الأخرى يرتدون النظارات أو العدسات، على الأقل في بعض الأحيان. ومع ذلك، أفاد 80٪ من المشاركين في الاستطلاع بأنهم راضون "تماماً" أو "جداً" عن العملية.

وفقاً لإدارة الأغذية والعقاقير، عادة ما تكون النتائج أقل جودة مع الناس الذين لديهم أخطاء انكسارية كبيرة جداً. عليك مناقشة توقعاتك مع طبيب العيون لمعرفة ما إذا كانت واقعية.


ما هي المخاطر؟


رغم أن فكرة اختراق الليزر لعينيك تبدو مرعبة، إلا أن د. إيبل يقول أن العملية آمنة إلى حد كبير جداً، وأكد أن نسبة حدوث مضاعفات لا تتعدى 1%.

ورغم ذلك، من المهم أن تقيم المخاطر مقارنةً بالمنافع، ذلك لأن المضاعفات المحتملة قد تكون منهكة. لدى إدارة الأغذية والعقاقير قائمة على موقعها، تتضمن متلازمة جفاف العين الشديد، وفقدان الرؤية التي لا يمكن أن تعويضها بالنظارات أو الجراحة. يعاني بعض المرضى من أعراض مثل الوهج، الهالات، والرؤية المزدوجة التي تجعل الرؤية صعبة، خاصة في الليل أو في الضباب.

وقد تحدث مضاعفات مؤقتة، يجب أخذها في الاعتبار. وفقاً لاستطلاع تقارير المستهلك، عانى العديد من المشاركين في الاستطلاع من آثار جانبية، منها جفاف العين، والهالات، والرؤية المشوشة، لمدة استمرت ستة أشهر أو أكثر.

أما الأمر الذي لا يجب أن تقلق بشأنه هو: أن تطرف عينك أو تغمضها أثناء العملية، فهناك جهاز يبقي عينيك مفتوحتين، وحلقة شفط تمنع حركة العين


إلى متى سأظل "خارج الخدمة"؟


ستحتاج لأن يوصلك أحد للمنزل بعد العملية، لكنك تستطيع العودة للعمل في اليوم التالي مباشرة.


كم تتكلف العملية؟


وفقاً لموقع Lasik.com، تتراوح التكلفة بين 299 و 4000 دولار للعين الواحدة. وتختلف التكلفة من مكان إلى آخر، وحسب نوع التكنولوجيا المستخدمة وخبرة الطبيب. في العادة، لا تغطي شركات التأمين تكاليف العملية.


هل الليزك هو الحل الوحيد؟


تعتبر عملية إبي-ليزك مشابهة لليزك، ولكنها تجرى بدون إحداث شق جراحي. يقول د. إيبل "إن مخاطر حدوث المضاعفات أقل بكثير من عملية الليزك التقليدية، لذلك يفضلها الكثير من الناس. ولكن من عيوبها أن المريض يحتاج لوقت أطول لكي يتعافى. فقد يضطر لأن ينتظر 4 أيام قبل أن يستطيع القيادة، و11 يوماً حتى تصبح الرؤية طبيعية تماماً".


كيف أجد طبيباً جيداً؟


مع العروض التي تقدمها مواقع التسويق والخصومات المغرية على عمليات الليزك، سيكون من المغري اختيار الأرخص. لكن د. إيبل يقول إن الخبرة هي أهم شيء. فهذه عيناك، لا داعي للمخاطرة. يقترح د. إيبل أن تتصل بالمستشفى الجامعي الأقرب إليك وتسأل الموظف المختص أو الممرضة عن الطبيب الذي تسند إليه عمليات الليزك. كما ينصح د. إيبل بالذهاب للطبيب الذي يمنحك ضماناً للعملية لمدة لا تقل عن 3 سنوات، لربما تحتاج إلى إعادة العملية مرة أخرى.

-هذا الموضوع مترجم عن مجلة Time الأميركية. للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا