تقرأ الكتب دون فتحها.. ابتكارٌ جديد يُمكنك من التصفح دون فتح الغلاف

تم النشر: تم التحديث:
TKNWLWJYA
Barmak Heshmat

يقولون إنه لا ينبغي عليك أن تحكم على الكتاب من غلافه، لكن نظام تصوير جديد من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT) يمكنه الرؤية من خلال الغلاف وقراءة الكتاب وهو لا يزال مغلقاً.

يعود الفضل بشكل رئيسي في ذلك لأشعة تيراهرتز وهي حزمة أشعة كهرومغناطيسية يقع ترددها بين أشعة ميكروويف وضوء الأشعة تحت الحمراء، وفجوات الهواء الضئيلة الموجودة بين صفحات أي كتاب مغلق.

تستطيع أشعة تيراهرتز التمييز بين الحبر والصفحات الفارغة بطريقة لا تتمكن أشعة X من القيام بها، كما توفر أيضاً درجة وضوح أكبر بكثير مما توفره الموجات فوق الصوتية.

يستخدم النموذج الأولي للنظام الجديد، كاميرا تيراهرتز قياسية لينبعث منها دفعات قصيرة جداً من الأشعة ثم تقيس الكاميرا المدة اللازمة للأشعة كي تنعكس مرة أخرى.

بعد معرفة تلك البيانات، يستخدم النظام مقياسين مختلفين لطاقة الانعكاسات ليستخرج المعلومات عن الخصائص الكيميائية للأسطح المنعكسة، وبتلك الطريقة، يميز النظام الورق الذي يحتوي على حبر من الورق الفارغ.

اختبر الباحثون نموذجهم الأولي على رزمة من الورق، مع وجود حرف واحد فقط مطبوع على كلٍ منها، ووجدوا أنه بإمكانه أن يتعرف بطريقة صحيحة على الأحرف الموجودة على سطح الـ9 ورقات الأولى.

وأعرب متحف المتروبوليتان للفنون في نيويورك عن اهتمامه بالنظام الجديد باعتباره طريقة لفحص الكتب الأثرية بدون لمسها، كما قال بارماك حشمت، عالم أبحاث بمعمل الوسائط في MIT.

- هذا الموضوع مترجم عن موقع PC World. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا