#شكرا_للسعوديين_من_هافينغتون_بوست_عربي

تم النشر: تم التحديث:
SS
AP

احتجبت "هافينغتون بوست" عن القارئ السعودي لمدة يومين لأسباب لا تزال غير واضحة، غير أن هذين اليومين كانا جديرين بتوجيه شكر خاص للسعوديين الذين عبروا عن حبهم للموقع وحرصهم عليه.

اثنان من الهاشتاغات انتشرا على مدار اليومين، أحدهما كان #السعودية_تحجب_هافينغتون_بوست والثاني هو #هافينغتون_بوست_عربي_متاح_الآن_في_السعودية وعلى كلا الهاشتاغين كانت المفاجأة أن الأغلبية الكاسحة تعبر ليس فقط عن رفضها لفكرة الحجب بل عن إعجابها ومتابعتها لمحتوى "هافينغتون بوست عربي".

وشارك في التغريد أسماء عديدة من الإعلاميين والمثقفين السعوديين البارزين إضافة لأعداد من الشباب والشابات في المملكة الذين تهتم "هافينغتون بوست عربي" بصورة خاصة بتقديم تجاربهم.

على الهاشتاغ الثاني الذي انتشر يوم أمس عقب عودة الموقع للظهور لمستخدمي الأجهزة الجوالة في السعودية، كتب مدير قناة "العرب" الإخبارية، الإعلامي السعودي جمال خاشقجي، تغريدة من حسابه الرسمي بتويتر تقول:

أما الأكاديمي والأستاذ الجامعي السعودي مبارك بن زعير فقال:

وكان المغردون قد تفاعلوا بشكل كبير مع هاشتاغ #السعودية_تحجب_هافينغتون_بوست، الذي أطلق عقب منع وصول محتوى "هافينغتون بوست عربي" إلى قرائه في السعودية بساعات.
وعلى الهاشتاغ الأول، قالت الكاتبة السعودية رنا الشهري:

ومثلها عبرت المذيعة في إذاعة "مونت كارلو" الإعلامية السعودية إيمان الحمود، عن رفضها لسياسة الحجب، حيث علقت بتغريدة من خلال حسابها الرسمي قائلة:

كما قال مدير تحرير صحيفة "اليوم"، أحمد العبكي:

أما الممثل السعودي طلال السدر فقال في تغريدته:

فيما عبر عدد من المغردين عن إعجابهم بمحتوى هافينغتون بوست عربي

وكان الحجب قد طال النسخ الستة عشر لموقع "هافينغتون بوست" بما فيها النسخة العربية، واستمر لمدة يومين على الأجهزة الجوالة لكنه كان متاحاً على الأجهزة المكتبية، ولم تصل للموقع مراسلات رسمية تفيد بسبب الحجب كما لم تطلع على ملابسات عودته فيما توقع بعض المغردين أن يكون مجرد عارض تقني.

ولم يتمكن قراء الموقع من الوصول إليه منذ مساء الأربعاء وحتى عاد متاحاً الجمعة 9 سبتمبر/أيلول 2016، وبدأ الحجب أولا عن مستخدمي شبكة الهاتف "موبايلي" ثم امتد ليشمل مستخدمي شبكة "زين"، قبل أن يصل إلى مستخدمي الشبكة الأم "STC".

وظهرت رسالة للمستخدمين على تلك الشبكات تشير إلى أن الموقع تم حظره لمخالفته أنظمة وزارة الثقافة والإعلام بالسعودي.

وكان مشتركو الإنترنت في السعودية قد عانوا خلال الأيام التي سبقت ذلك من حظر عدد من الخدمات وتطبيقات التواصل الشائعة، وكذلك تطبيقات الدخول إلى المواقع المحجوبة التي يستخدمها كثير من السعوديين، لكن وزارة الاتصالات نشرت، الأربعاء الماضي، بياناً نفت فيه أن تكون قد حظرت أياً من هذه المواقع والتطبيقات "حتى الآن".

وقالت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية في بيان: "تود الهيئة أن توضح أنها لم تقم بالتوجيه بحجب تلك التطبيقات حالياً، وفي ذات الوقت تقوم بمتابعة هذا الموضوع مع مزوّدي خدمات الاتصالات للوقوف على أبعاد ذلك". ومنذ الأسبوع الماضي بدأت تظهر وسوم في قائمة أكثر الوسوم تداولاً على تويتر تشير إلى حجب بعض التطبيقات في المملكة بما فيها سناب شات وتويتر ولاين وغيرها.