صورته زوجته سراً وهو يرقص مع كلب فحظي الفيديو بملايين المشاهدات

تم النشر: تم التحديث:
G
social media

حظي فيديو لمربي كلاب يرقص مع أحد الكلاب الخاصة بعملائه، بتفاعل كبير على الإنترنت، بعد أن قامت زوجته بتصويره سراً.

لويس أنطونيو كاباليرو (58 عاماً) يعمل في محل لرعاية الحيوانات الأليفة في مدينة بوينس آيرس، سرعان ما أصبح لويس مشهوراً على الإنترنت بفضل الفيديو الطريف.

يظهر الفيديو لويس وهو راضِ عن عمله بشكل كامل، إذ ظهر وهو يرقص مع كلب أبيض صغير أثناء تحميمه بحسب تقرير لصحيفة "دايلي ميل" البريطانية.

الفيديو الرائج التقط بواسطة زوجة لويس وشريكته في العمل، غابرييلا كاباليرو، سراً أثناء عمله.

قامت غابرييلا بمشاركة الفيديو ومدته 40 ثانية فقط على صفحة الشركة على شبكة فيسبوك مع تعليق "تلك هي الطريقة التي تحمم بيها حيواناتك الأليفة، جرو سعيد، هاهاها، انطلق لو".

انتشر الفيديو بشكل واسع على الإنترنت وحصد أكثر من 4 ملايين مشاهدة منذ رفعه على الشبكة بجانب أكثر من 55 ألف مشاركة.

على الرغم من رد الفعل الكبير على الفيديو، تقول غابرييلا، إنه مجرد يوم عادي في عملهم وتضيف "لقد ذهبت لتحضير بعض الشاي وعدت لأجد لويس يرقص مع الكلب".

لم يدرك أنني أقف هناك، لذلك أخرجت هاتفي وبدأت في تصويره. إنه مجرد يوم عادي". أوضحت غابرييلا أنه بجانب رعاية الكلاب، يخصص لويس وقتاً لإنقاذ الحيوانات الاليفة. أضافت "نحن عائلة تختص بالكلاب، يحبوننا ونحبهم".

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة Daily Mail البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.