ماكدونالدز يحتفي بعاملة مصابة بمتلازمة داون.. ما هي مكافأة نهاية خدمتها؟

تم النشر: تم التحديث:
MCDONALD
telegraph

تلقت عاملة في مطعم ماكدونالدز حفل تقاعد خاص في أحد فروعه بولاية ماساشوستس الأميركية بعد عملها لاثنين وثلاثين سنة في نفس الوظيفة.

إذ بدأت فريا ديفيد -المصابة بمتلازمة داون- العمل في مطعم للوجبات السريعة عام 1984، بعد انضمامها إلى برنامج لمساعدة البالغين الذين يعانون من الإعاقات الإدراكية في العثور على عمل، حيث إنها تفوقت خلال فترة تدريبها التي دامت ستة أشهر، وذلك بحسب ما ذكرته صحيفة بوسطن غلوب.

فيما ظلت فريا، البالغة اثنين وخمسين عاماً، تعمل في قلي البطاطس في مطعم في مدينة نيدهام حتى تقاعدها.



mcdonald

وكانت والدة ديفيد البالغة من العمر 90 عاماً قد لاحظت أن ابنتها بدأت تنسى الأشياء، لذا حثتها على التقاعد من العمل.

وقد حصلت فريت على وداع مناسب، حيث أقام لها مطعم ماكدونالدز حفل حضره أكثر من 100 فرد من عائلتها وأصدقائها وزملاء العمل.

بينما قالت فريا لقناة WBZ: "كان هذا لطيفاً، وأنا سعيدة جداً، أحب كل أصدقائي هنا".

كما أصبح من حقها الحصول على وجبات مجانية في مطعم ماكدونالدز من الآن فصاعداً، وذلك كمكافأة على ولائها للشركة.

من جانبها، كتبت صفحة مركز نهر تشارلز على فيسبوك:"اليوم ألقى مطعم ماكدونالدز في نيدهام حفل تقاعد رائع لفريا ديفيد، شاكرين قضاءها 32 عاماً من الخدمة".

وأضافت الصفحة: "امتلأ المطعم بأفراد عائلتها وأصدقائها وزملائها وزبائن ماكدونالدز، ليتمنوا لها التوفيق".

وختم المركز في منشوره بالقول: "شكراً لفريا على مساعدتنا في نشر فوائد توظيف الأشخاص ذوي إعاقات النمو، ويسرُّنا للغاية أن تلقى فريا كل هذا الاهتمام على عملها المتقن! جميعنا في مركز نهر تشارلز نوجه لك التهنئة على تقاعدك".





فيما قال بوب بروتون مدير العمليات في ماكدونالدز لقناة FOX 25 WFXT "ابتسامتها وحماسها وأحضانها اليومية جعلت مطعمنا أكثر من مجرد مطعم، جعلتنا جزءاً من عائلة فريا".
وأضاف: "نحن نحبك ونقدرك ونحترمك، وبفضل وجودك في حياتنا نحن جميعاً أشخاص أفضل. شكراً لك".

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Telegraph البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.