قراصنة يشنون هجمات إلكترونية على مواقع حيوية في السعودية.. جمعوا المعلومات وكسروا كلمات المرور

تم النشر: تم التحديث:
ELECTRONIC ATTACKS
social

أعلنت وزارة الداخلية السعودية تعرض جهات حكومية وقطاعات حيوية في المملكة لهجمات إلكترونية خارجية، من خلال استغلال ثغرة خاصة بخادم البريد الإلكتروني.

الداخلية أعلنت في مجموعة تغريدات عبر تويتر عن تمكّن مركز الأمن الإلكتروني من رصد هذه الهجمات، وقامت بتحديد مؤشرات الإصابة ونسبة الخطر، وإبلاغ الجهات المستهدفة لاتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة.

وأوضحت الداخلية أن القطاعات المستهدفة شملت الاتصالات وتقنية المعلومات، والقطاع الحكومي، وقطاع الكهرباء والمياه، والقطاع الإعلامي.

وقام المهاجمون بجمع المعلومات عن الجهات المستهدفة، قبل أن يتمكنوا من كسر كلمات المرور الضعيفة للمستخدمين، ومن ثم قاموا برفع ملفات التحكم بشبكة الضحية والتنصت على جميع معلومات المستخدمين للشبكة ومراسلاتهم، والعمل على استخدام الشبكة التي تم اختراقها للوصول إلى شبكات أخرى، وفقاً لما نشرته الوزارة.

وأوضحت أن المهاجمين استخدموا التشفير في خطواتهم لإخفائها، كما تم استخدام شبكة TOR وVPN لإخفاء هوية المستخدم.

وصنفت الوزارة الهجوم من الدرجة الثانية نظراً لاستهداف أكثر من جهة، ولطبيعة الأساليب المستخدمة في الهجوم، دون تحديد الجهة التي تقف وراءه.