كتبا SOS على الرمل فرصدتهما طائرة إنقاذ بعد 7 أيام من البحث!

تم النشر: تم التحديث:
SOS
U.S. Navy

نجحت السلطات الأميركية في إنقاذ بحارين كانا عالقين على جزيرة بعيدة غير مسكونة في المحيط الهادئ، بعد أن رصدت طائرةٌ رسالة استغاثة SOS كتباها على الرمال.

ففي الحالة الثانية من نوعها هذا العام - بحسب صحيفة The Telegraph البريطانية -، التُقط الزوجين لينوس وسابينا جاك من الجزيرة الصغيرة ميكرونيزيا في ولاية تشوك الجمعة 26 أغسطس/آب 2016 بعد أن رأى طاقم طائرة تابعة للبحرية الأميركية نداء الاستغاثة الذي كتباه.

كان هذا الإنقاذ نهاية لبحث استمر 7 أيام قام به فريق دولي غطى ما يصل إلى 16,571 ميل مربع.

وكان الزوجان مفقودين لمدة أسبوع بعد أن فشل زورقهما في الوصول إلى جزيرة Tamatam.

حيث غادر الزوجان - وكلاهما في الخمسينيات من العمر - جزيرة وينو بإمدادات محدودة ودون معدات الطوارئ في 17 أغسطس/آب، وكان متوقعاً أن يصلا في اليوم التالي.

وعندما لم يظهرا، ارتفعت أصوات الإنذار وبدأ بحث واسع النطاق مكون من 14 زورقاً وطائرتين وقارب دورية للشرطة. وكان هذا يوم الأربعاء عندما رصدت سفينة أضواء ساطعة قادمة ليلاً من تلك المنطقة.

أُرسلت طائرة تابعة للبحرية الأميركية، وبعد أن رصد الطاقم الزوجين في شرق جزيرة Fayu بجانب نداء الاستغاثة، أُرسل قارب دورية لنقلهما.





وقالت السفارة الأمريكية في كولونيا - عاصمة ولايات ميكرونيزيا الموحدة -، "تم الانتهاء من عملية البحث وإنقاذ لينوس وسابينا جاك بنجاح، لقد عُثر عليهما وهما الآن ينتظران سفينة تقلهما إلى منزلهما".

تقع ولايات ميكرونيزيا الموحدة على بعد 2,500 ميل تقريباً نحو الجنوب الغربي من هاواي وتضم 607 جزيرة صغيرة غرب المحيط الهادئ.

كانت هذه الحالة مماثلة لعملية انقاذ أخرى حدثت في نيسان/ أبريل 2016، عندما تم إنقاذ ثلاثة رجال من جزيرة فاناديك التي تبعد مئات الأميال شمال بابوا نيو غينيا.

وكانوا قد كتبوا كلمة "النجدة" بحجم ضخم باستخدام سعف النخيل داكن اللون على الرمال البيضاء، والذي رصده طاقم طائرة تابعة للبحرية الأميركية.





هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Telegraph البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.