"متعايشون مع البوركيني والبكيني".. هكذا رد وزير السياحة على حظر فنادق مغربية للمايو الشرعي

تم النشر: تم التحديث:
MOROCCAN TOURISM MINISTER LAHCEN HADDAD
FADEL SENNA via Getty Images

يبدو أن حمى "البوركيني" التي انتشرت في الدول الأوروبية، قد بدأت تصل إلى العالم العربي، خاصة بعد قيام بعض الفنادق المغربية بحظره، والذي اعتبرته الحكومة المغربية تصرفاً فردياً ولا يُلزم الدولة.

وزير السياحة المغربي لحسن حداد قال إن جدل البوركيني غير مطروح في بلاده، وإن المغرب يحترم الحريات الفردية وفقاً لما نشره موقع "هبة برس" المغربي.

وأوضح حداد أن الدولة لم يسبق لها أن منعت أي نوع من الملابس، وأن قرار بعض الفنادق بمنعه تبقى فردية، وغير ملزم للدولة.

حداد رفض التعليق على القرار الفرنسي بحظر البوركيني، معتبراً ذلك مسألة خاصة، ولا يحق له التعليق على قرار بلد آخر.