ميدالية الإصرار.. رياضي "تبرَّز على نفسه" في سباق الأولمبياد.. ماذا حدث له؟

تم النشر: تم التحديث:
YOHANN DINIZ
France's Yohann Diniz competes in the Men's 50km Race Walk during the athletics event at the Rio 2016 Olympic Games in Pontal in Rio de Janeiro on August 19, 2016. / AFP / Jewel SAMAD (Photo credit should read JEWEL SAMAD/AFP/Getty Images) | JEWEL SAMAD via Getty Images

انهار رياضيٌ فرنسيٌ أثناء سباق المشي مسافة 50 كم، بعد معاناته من مشاكل بالمعدة، إلا أنَّه قام مجدداً وأكمل السباق.

كان يوهان دينيز -حامل الرقم القياسي العالمي لهذا السباق- يتصدر مضمار السباق في الدقيقة 45 عندما التقطت الكاميرا علامات المعاناة بادية عليه، وبدأ سائلٌ داكنٌ في التقطُّر إلى الأسفل وصولاً لمؤخرة أرجل دينيز بعد أن بدا أنَّه قد تغوط أثناء السباق.

وبعد ساعة أو أكثر انهار على الأرض، وتمدد بلا حراك لعدة ثوانٍ قبل أن يُجرجر أرجله محاولاً التماسك.

وصرحت صحيفة ليكيب الفرنسية، أن المتسابق المفضل دينيز كان قد عانى من مشاكل بالمعدة أثناء تحضيرات السباق.

وبعد ذلك بفترة وجيزة، انهار المتسابق على جانب الطريق، بعد تصدره السباق لأكثر من دقيقة، مما سمح للآخرين بتجاوزه.

وأوقف الرجلُ الذي على وشك تصدر السباق -الكنديُّ إيفان دونفي- الرياضيَّ الممددَ على الأرض، على قدميه مرة أخرى مُكْمِلِين السباق، في بادرة تضامن.

وعلى الرغم من بذل الرجل الفرنسي لأقصى جهده، إلا أنَّه أنهى السباق خارج إطار المراكز الحائزة على ميداليات، فاحتل في النهاية المركز الثامن. بالإضافة إلى هذا، لم يحدث أن وصل دينيز إلى منصة التنصيب في بطولة عالمية أو أوليمبية لمسافة 20 كم، وكان أداؤه الأفضل هو حيازة ميدالية فضية في سباق مسافة 50 كم في بطولة العالم لعام 2007.

واضطر للانسحاب من خط البداية في بطولة بكين عام 2008 إثر شعوره بآلام في كلتا قدميه وفي معدته.

وبعد أربعة أعوام لاحقة تداعى حلمه الأوليمبي بعد أن جُرِّد من حق التسابق في منتصف سباق لندن بسبب شربه للماء خارج المنطقة المخصصة لذلك، لكن وعلى الرغم من حظه العاثر في الساحة العالمية، فاز الفرنسي في آخر ثلاثة سباقات مشي لمسافة 50 كم في البطولات الأوروبية.

ويذكرنا الحادث باضطرار بولا رادكليف للتوقف قبل خط النهاية بعدة أميال في ماراثون لندن لعام 2005.

كان البريطاني في طريقه للفوز بالسباق لولا اضطراره لأخذ وضع القرفصاء على جانب الطريق عند علامة 22 ميل بعد تناوله وجبة فاسدة قبل السباق أثرت عليه بشكل سيئ، وعلق بولا بعد السباق كيف أن توقفه غير المتوقع كان ضرورة محرجة.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة Daily Mail البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.