الرباعي: إسرئيل لا يمكنها منع الشعب الفلسطيني الصامد من الفرح، أدعو الفنانين لزيارة هذه الأرض الطيبة

تم النشر: تم التحديث:
S
s

دعا المغني التونسي صابر الرباعي يوم الخميس الفنانين العرب إلى زيارة الأراضي الفلسطينية والتواصل مع شعبها بغض النظر عن أي مصاعب أو انتقادات قد تعترض طريقهم.

وقال الرباعي في مؤتمر صحفي يوم الخميس عشية إحيائه أمسية فنية على مسرح مدينة روابي الجديدة في الضفة الغربية "هناك معاناة حتى نصل إلى هذه الأرض الطيبة مش كأي معاناة .. لما الواحد يفكر إنه رايح فلسطين شي صعب ولكن لما تكون الإرادة موجودة وتحب هذا البلد تسهل على نفسك معنويا هذه الطريق."


أعتبر نفسي تونسي-فلسطيني


وأضاف مخاطبا الحاضرين "أعتبر نفسي تونسي-فلسطيني أتقاسم معكم الفرح والهواء والأكل والوقوف على طابور الجوازات والحواجز."
وسافر الرباعي بالطائرة من تونس إلى الأردن قبل أن يسلك طريقا بريا عبر معبر "الكرامة" الحدودي وصولا إلى الأراضي الفلسطينية.

ويعتذر فنانون عرب عن عدم الذهاب إلى الأراضي الفلسطينية بداعي خضوع المعابر والحواجز الحدودية المؤدية لها للسيطرة الإسرائيلية.
وقال الرباعي "حضور الفنانين العرب مهم جدا حتى نعطي انطباعا للآخرين أننا نحب الحياة وأن الشعب الفلسطيني من حقه أن يعيش ومن حقه أن يفرح. من حقه أن يشوف فنانين بلده وكذلك الفنانين العرب."

وأضاف أن الفلسطينيين "مش معزولين عن العالم وهم منا وإلينا ولازم نكون معهم قلبا وقالبا ولا يمكن لإسرائيل أن تلغي الفرح للشعب الفلسطيني .. هذا إصرار الشعب الفلسطيني وصموده."


أول مغن عربي يحيي حفلا فنيا على مدرج مدينة روابي


وسيكون الرباعي أول مغن عربي يحيي حفلا فنيا على مدرج مدينة روابي الذي بني على طريقة المدرجات الرومانية ويتسع لما يقارب من 15 ألف شخص وهو ما عبر عنه قائلا "لي الشرف أن أكون أول فنان عربي يطلع على هذا المسرح."

ولاقى الرباعي استقبالا رسميا وشعبيا حافلا لدى وصوله فقال وزير الثقافة الفلسطيني إيهاب بسيسو إن حضور الرباعي "رسالة إلى كل المثقفين العرب في السينما والمسرح والموسيقى .. وهذه دعوة مفتوحة ليكونوا بيننا في فلسطين في الفعاليات الثقافية التي تعزز صمودنا."
كما استقبل رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله في مكتبه في رام الله المغني التونسي.

وقال بيان صادر عن مكتبه إن زيارة الرباعي إلى فلسطين "تأتي في سياق كسر الحصار الثقافي الذي تفرضه إسرائيل على الثقافة الفلسطينية."