صور: هذا أسمن قطٍّ في العالم.. هل يدخل موسوعة "غينيس"؟

تم النشر: تم التحديث:

أصبح للقط الكرتوني الأصفر غارفيلد، شبيهٌ في الحقيقة! إنه القط الذي يطلق عليه صاحبه اسم "سيمسون"، والذي ينتمي إلى فصيلة قطط الراكون المتميزة بفروها الناعم، ونظرته المتعالية المدللة.

سيمسون قطٌ عملاق نيووركي الأصل، يحب الدلال ويتميز بنومه الثقيل، حسب موقع Demotivateur الفرنسي. يستمتع بقيلولته تحت نظرة الإعجاب التي يكنها له مالكه جوناثان زوربيل.


If my cat gets much bigger I'm gonna put a saddle on him... With his vet @offleashvet

A photo posted by Jonathan Erik Zurbel (@splurttech) on


أما زوربيل، فلا يتردد في توثيق كل لحظة من حياة قطه المدلل ونشرها على انستغرام.

منافس غارفيلد ليس قطاً عادياً، إذ يختلف عن باقي أبناء فصيلته، ويتميز بوجه تحبه عدسة الكاميرا، ويتصرّف مثل النجوم، ويشتهر بحجمٍ يفوق التوقعات، حيث يزن 13 كيلوغراماً ويصل طوله إلى 122 سنتيمتراً.


القط مرشح لدخول موسوعة غينيس




في بيته، يطلقون عليه اسم "أكبر قط في نيويورك"، لكنه يستحق عن جدارة لقب أكبر قط في العالم. وبالفعل يُنتظر أن يتم تسجيله في موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية.

إلى جانب ذلك، حصل القط النيويوركي المحبوب على مكانة القط الصغير "مياو" الذي لم تتجاوز سنه السنتين حين توفي في العام 2013 بسبب السمنة في أميركا أيضاً.

في ذلك الوقت، كان يزن 18 كيلوغراماً و 123 سنتيميتراً، وهو ما يعادل 270 كليوغراماً بالنسبة للإنسان. وما يعادل وزن أربع قطط عادية (إذ يتراوح معدل وزن القطط الطبيعي ما بين 4 إلى 6 كيلوغرامات تقريباً). غير أن المعروف أن القطط التي تنتمي لفصيلة الراكون تكون كبيرة الحجم.



سمسون، قطٌّ جميل وكبير ويفرض نفسه بنعومته، وبحسب مالكه الذي لا يتردد في إغداق عبارات المديح عليه، فإن القط "ليس سميناً ولا يعاني من الزيادة في الوزن، هو قوي فقط. كل صباح، ينتظرني أمام باب غرفة نومي، أول ما يفعله هو الارتماء على بطني. هو قط طيب للغاية، ناعم ومطيع، ببساطة، هو القط الذي يحلم به العالم بأسره".

هذا الموضوع مترجم بتصرف عن موقع Demotivateur الفرنسي. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.