Microsoft تستهزئ بـ Apple بقوّة في إعلانٍ جديد.. شاهد

تم النشر: تم التحديث:

نشرت شركة مايكروسوفت إعلاناً جديداً لحاسب “سيرفس برو 4” Surface Pro 4 عبر حسابها على يوتيوب سخرت به بقوّة من حاسب آبل اللوحي الأحدث "آيباد برو" iPad Pro، والذي كانت آبل قد نشرت له إعلاناً بداية هذا الشهر تُحاول إقناع متابعيه بأن حاسبها اللوحي يمكن أن يحل مكان الحاسب الحقيقي.

وكانت آبل قد تحدّثت في إعلانها الذي حصد تقييمات سلبية بكثرة عن طريقة تفكير المستخدم بالحاسب، ففي حال وجود لوحة مفاتيح وشاشة تعمل باللمس ويمكن الكتابة عليها فإن المستخدم سيستغرب ما الذي يمكن للحاسب أن يفعله أكثر من ذلك، في إشارة من الشركة إلى أن حاسبها اللوحي آيباد برو قادرٌ على عمل ما يمكن للحاسب أن يفعله.

فيما ردّت مايكروسوفت عبر إعلانٍ جديد نشرته يوم أمس، سخرت به بشكلٍ مباشر من حاسب آيباد برو اللوحي، حيث بدأت إعلانها بحديث يدور ما بين المساعد الصوتي كورتانا الموجود على حاسب سيرفس برو 4 والمساعد الصوتي سيري الموجود على الحاسب اللوحي آيباد برو.

ويظهر في الفيديو سؤال كورتانا لسيري حول سبب الاحتفال الذي تُجريه، فتُجيب سيري بأنها تملك لوحة مفاتيح وبأنها حاسبٌ شخصي كما هو حال كورتانا، في إشارة إلى افتخار آبل بلوحة المفاتيح واعتبارها جزءاً أساسياً يمثّل الحاسب من وجهة نظر الشركة.

ويُتابع الإعلان النقاش عبر الحديث عن قوة المعالج المستخدم في حاسب سيرفس برو 4 وهو إنتل Core i7، بالإضافة إلى إمكانية تشغيل تطبيقات سطح المكتب مثل حزمة أوفيس، وكذلك عن وجود لوحة تتبّع ومنفذ USB، لتقول سيري في النهاية بأن احتفالها ربما ليس بالفكرة الجيدة.

بالتأكيد لا يمكن تجاهل إمكانية إجراء الكثير من الأعمال المكتبية بالاعتماد على حاسب آيباد برو اللوحي والتطبيقات التي تعمل عليه، ولكن هذه الأعمال يمكن القيام بها بالاعتماد على أي حاسب لوحي آخر أو هاتف ذكي يملك قلماً مثل غالاكسي نوت 7 على سبيل المثال، وهو ما يُبرّر إعلان مايكروسوفت الساخر إلى هذا الحد.