بعد تبادله اتهامات الخيانة مع جوميز: جستن بيبر يغلق صفحته بإنستغرام بوجه 80 مليون متابع

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

قدّمت المغنية الأميركية سيلينا غوميز اعتذاراً للمغني الكندي جستن بيبر الذي أقدم على إغلاق صفحته على موقع "إنستغرام" بعد يومين من التلاسن بين الاثنين على صفحته، تاركاً وراءه جيشاً غاضباً من المتابعين لأخباره وصوره، اقترب عددهم من الـ 80 ملايين متابع.

وذكرت صحيفة Daily Mail إن غوميز قالت في اعتذارها أن ما صدر عنها كان " أنانياً ودون جدوى".

وذكر موقع CNN أن هذه الخطوة من الفنان البالغ من العمر 22 عاماً، جاءت بعد أن بدأت معركة بينه وبين صديقته السابقة المغنية الأميركية سيلينا غوميز، أشعلها نشر بيبر لصور مع صديقته الجديدة صوفيا ريتشي.

وشوهد المغني مع صديقته الجديدة العارضة ذات الـ17 عاماً، سوية في الأسابيع القليلة الماضية في عدة أماكن منها مدينة لوس أنجلس حيث يقطن مع والدها المغني الأسمر الشهير ليونيل ريتشي.


استياء المعجبين


نشر الصورة لم يمر مرور الكرام، فقد أعرب عدد من متابعي الفنان عن استيائهم من العلاقة الجديدة، معبرين عن ذلك بتعليقات قاسية دفعت بـ"بيبر" إلى حد التهديد بإغلاق كافة صفحاته على كل مواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما شبهه تقرير الـ CNN بـ "قطع الأكسجين عن البيبريين".

ونشر الممثل صورة بالأبيض والأسود تجمعه بصديقته مهدداً في تعليق "سأجعل دخول صفحتي على " إنستغرام" خاصاً إذا لم تتوقفوا عن تعليقات تنم عن الكراهية، والأمر زاد عن حده.. لو كنتم حقاً معجبين لما كنتم بهذه القسوة باتجاه من أحب".



pic



pic

وكان بيبر وغوميز البالغة من العمر 22 عاماً ارتبطا بعلاقة عاطفية بدأت عام 2011 واستمرت عامين، انفصلا بعدها دون ذكر أسباب محددة.


الخيانة


التعليقات تأججت بسبب تعليق من العيار الثقيل وجهته له صديقته السابقة ذات الشعبية الكبيرة سيلينا غوميز، حيث كتبت "إذا كنت لا تستطيع تحمل الكراهية، إذاً توقف عن نشر صورة صديقتك Lol .. يجب أن تبقى الصور خاصة بكما وحدكما.. لا تغضب من معجبيك إنهم يحبونك".

فرّد عليها بيبر معلقاً "من المضحك رؤية أناس استغلوني من أجل جذب الانتباه وهم يحاولون الآن قلب ذلك علي.. هذا محزن.. محبتي للجميع".

لتكتب بعدها سيلينا تعليقاً ألمحت به لخيانة بيبر لها من قبل قائلة "أمرٌ مضحك أن من دأب على الخيانة يوجه أصابع الاتهام للطرف الذي سامح وساند.. لا عجب أن المحبين غاضبون" ، ليرد بعدها بيبر مذكراً إياها بعلاقتها مع زين مالك مغني فرقة One Direction البريطانية "أنا الخائن؟ هل نسيتِ زين؟"




صفحة بيبر على "إنستغرام"


وتحتل صفحة بيبر على إنستغرام المرتبة السادسة على موقع تبادل الصور الشهير، إذ يبلغ عدد متابعيه 77.9 مليون معجب، بينما يتابع هو 75 صفحة فقط، ونشر على صفحته 3379 صورة وفيديو، مما يعني حسب صحيفة Guardian انتقال هؤلاء الملايين لمتابعة صفحة الفنان على فيسبوك.

المثير أن إغلاق الصفحة أثار موجة من الاستهزاء بالمغني الذي انتقد خطوته الكثيرون منهم نشطاء أطلقوا هاشتاغ #RIPBeliebers، حيث ليس من السهل في عالم الشهرة والفن أن يغامر أحد بمثل هذا الرقم من المعجبين في عالم كبير من المنافسة التي لا ترحم، من أجل علاقة مع فتاة قابلها قبل فترة وجيزة.







وهاشتاغ # justindeactivatedparty الذي دعا فيه المعجبون إلى إلغاء متابعتهم لبيبر.