الكويت: لن نستغني عن العمالة المصرية فهي ثاني أكبر جالية بعد الهند

تم النشر: تم التحديث:
WORKERS IN KUWAIT
ASSOCIATED PRESS

أكد المدير العام للهيئة العامة للقوى العاملة في الكويت، عبد الله المطوطح، أن ليس لدى بلاده نية في وقف استقدام العمالة المصرية أو تقليصها، مشيراً أن الجالية المصرية تعد من بين أكبر الجاليات في الكويت.

ونقلت صحيفة "الراي" الكويتية الإثنين 15 أغسطس/آب 2016، عن المطوطح قوله إن "الجالية المصرية تعتبر ثاني أكبر جالية في الكويت بعد الجالية الهندية، وتتميز بالتنوع ما بين أستاذ الجامعة والطبيب والمهندس والقانوني والإعلامي والمدرس والمحاسب والعامل الفني وعمال التشييد والبناء".

وأضاف أنه لا يمكن الاستغناء عنهم في سوق العمل الكويتي، خصوصاً أن هناك العديد من الوظائف في البلاد تعتمد بشكل أساسي على العمالة المصرية.

وأوضح المسؤول الكويتي أن "عملية دخول وخروج العمالة في الكويت تخضع بشكل عام لضوابط واشتراطات، وكذلك عملية الاستغناء أو الإبعاد تخضع بدورها لضوابط وطرق تراقبها جهات عدة في الكويت، بالتنسيق مع وزارات العمل في الدول الشقيقة الصديقة".

وذكّرت الصحيفة أن وزير القوى العاملة المصري محمد سعفان، تلقى تقريراً من الملحق العمالي بالسفارة المصرية لدى الكويت جمال سيد عمر يؤكد تمسك الكويت بالعمالة المصرية وضرورتها في سوق العمل، وينفي ما أشيع من أخبار عن استغناء الكويت عن العمالة المصرية.

واستند تقرير سيد عمر على اتصالات رفيعة المستوى بالمسؤولين في الكويت، نافياً أن يكون أي مسؤول كويتي صرح بما يفيد الاستغناء عن العمالة المصرية.


البطالة في مصر


وتعد دول الخليج إحدى الوجهات الرئيسية للعمالة المصرية التي يبلغ مستوى البطالة فيها 12.5% في أحدث إحصائية صادرة عن الجهاز المركزي للتعبة العامة والإحصاء في مصر، وفقاً لما ذكرته وكالة الأناضول.

ويبلغ عدد العاطلين عن العمل 3.6 مليون شخص خلال الربع الثاني من العام الجاري (إبريل/نيسان - يونيو/ حزيران)، بانخفاض قدره 61 ألفاً مقارنة مع الربع السابق عليه (يناير/كانون الثاني - مارس/آذار).

وبلغ عدد القوى العاملة في مصر 28.5 مليون فرد حتى الربع الثاني من العام الجاري بزيادة قدرها 92 ألف فرد عن الربع السابق.

وبلغ معدل البطالة بين الذكور 8.5% من إجمالي الذكور في قوة العمل خلال الربع الثاني، مقابل 8.9% في الربع الأول من العام الجاري، فيما سجل معدل البطالة بين صفوف الإناث 25.6%
من إجمالي الإناث في قوة العمل خلال الربع الثاني الماضي، مقابل 25.7% في الربع الأول السابق عليه.

وحسب تقرير الإحصاء، فإن 79.8% من العاطلين عن العمل هم من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 إلى 29 عاماً.