ترامب: وسائل إعلام داعمة لهيلاري فاسدةٌ ومثيرة للاشمئزاز

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
ASSOCIATED PRESS

انتقد المرشح الجمهوري إلى البيت الأبيض دونالد ترامب الأحد وسائل إعلام بأنها "فاسدة ومثيرة للاشمئزاز"، مستهدفاً صحيفة نيويورك تايمز الأميركية بسبب تغطيتها حملته الانتخابية التي تسودها اضطرابات.

وأثار مقال نشر الأحد في الصحيفة يعرض شكوك فريق ترامب في استراتيجيته وسلوكه، غضب الملياردير.

وكتب ترامب في مجموعة تغريدات الأحد "إن نيويورك تايمز الفاشلة تنقل عن مصادر مجهولة وتتحدث عن اجتماعات لم تعقد أبداً. تقريرها من نسج الخيال. وسائل الإعلام تحمي هيلاري" كلينتون، منافسته الديموقراطية في انتخابات الرئاسة الاميركية.
واتهم "وسائل إعلام فاسدة ومثيرة للاشمئزاز" بأنها لا تتابع تطورات حملته بشكل "نزيه"، معتبراً أنه لو كان الوضع على هذا النحو "فسأهزم هيلاري بـ20 بالمئة" أكثر من الأصوات في اقتراع 8 تشرين الثاني/نوفمبر.

وهي ليست المرة الأولى يهاجم رجل الأعمال صحيفة نيويورك تايمز التي يصفها بانتظام بأنها "فاشلة"، في إشارة إلى الصعوبات المالية والإدارية التي تعانيها. كذلك اتهم وسائل إعلام بأنها تميل لصالح "هيلاري الشيطان".

ووفقاً للصحافة الأميركية قال ترامب خلال تجمع في ولاية كونيتيكت ليل السبت "فلتذهب الصحيفة إلى الجحيم".
ويعيش المرشح الجمهوري في خضم مرحلة من الشكوك، وهو لا يخفي ذلك. وقال الخميس الماضي أنه سيأخذ "إجازة طويلة" إذا خسر في انتخابات 8 تشرين الثاني/نوفمبر.
وإضافة إلى تراجع رجل الأعمال في استطلاعات الرأي الوطنية (48 في المئة لكلينتون مقابل 40 بالمئة له بحسب استطلاع هافنغتون بوست)، فإنه يواجه وضعاً خطيراً في ولايات رئيسية سمحت للجمهوريين في أحيان كثيرة بتأكيد انتصارهم.

ورفض مدير حملة ترامب بول مانافور الأحد "هجمات" الصحافة. وقال لسي إن إن "على عكس تقريركم وخلافاً لرواية نيويورك تايمز (التي ذكرت) مصادر مجهولة، فإن الحملة تتقدم وهي قوية جداً". واتهم أيضاً بشكل ضمني المحطة التلفزيونية التي رافقت على نطاق واسع صعود ترامب، بأن تغطيتها منحازة لصالح كلينتون.
أما مستشار ترامب للشؤون الخارجية السيناتور جيف سيشنز فانتقد عبر محطة "إيه بي سي" ما اعتبره تغطية إعلامية "سلبية" لسباق رئاسي "لم ينته" بعد.