مسن تركي يأكل 2 كيلو و300 غرام من العسل في 15 دقيقة.. كم تنتج بلاده منه؟

تم النشر: تم التحديث:
SDSDG
social media

تمكن المسن التركي قدير أصلان (65 عاماً) يُلقب بـ"آكل العسل"، من الفوز بالمركز الأول لمسابقة نظمت خلال مهرجان خاص بولاية أنطاليا جنوب البلاد، بعد أكله 2 كيلو
و300 غرام من العسل الصافي في مدة لم تتجاوز 15 دقيقة.

وتحرص الجمعيات الخاصة بمربي النحل في تركيا على تنظيم الفعاليات والمهرجانات الدورية التي تهدف للترويج لمنتجاتهم المختلفة من العسل، حيث كان آخر هذه المهرجانات "مهرجان العسل" الذي نظمته جمعية مساعدة منتجي العسل في ولاية أنطاليا، بحضور العديد من المسؤولين الأتراك.

وتخلل المهرجان العديد من الفقرات التي كان أبرزها مسابقة أكل العسل، في بلد يُنتج 102 ألف طن سنوياً، وقد شارك في تلك المسابقة العديد من الأتراك كان أبرزهم المسن التركي قدير أصلان.

ery


أصلان، وحسب تقرير لوكالة دوغان المحلية للأنباء، عبر عن فرحه بالفوز، خصوصاً وأنه يحب العسل كثيراً، مؤكداً أن الكميات الكبيرة التي يتناولها لا تضر بصحته.

وأضاف أنه لم يزر الطبيب في حياته إلا مرة واحدة عندما شعر بألم في عينه، مشيراً أن الجميع في الحي الذي يقطنه يناديه "بآكل العسل" لمعرفتهم بحبه له.

ويُذكر أن تركيا واحدة من أكثر دول العالم إنتاجاً للعسل بكافة أنواعه، حيث شهد قطاع تربية النحل قفزة نوعية خلال السنوات الأخيرة ساهمت في انتزاع البلاد للمركز الثاني بعد الصين في قائمة الدول الأكثر إنتاجاً للعسل، بمعدل بلغ وفقاً لآخر الإحصائيات التي صدرت أواخر العام الماضي 102 ألف طن من أصل 1.4 مليون طن ينتجه العالم.

asfasf

وتعتمد تركيا في إنتاجها، حسب صحيفة "ملييت" المحلية على أكثر من 6.6 مليون خلية منتشرة في مدنها المختلفة يديرها 57 ألف مربي محترف، يعتمدون على أنواع مختلفة من النحل، كنحل ثمار الحمضيات وعباد الشمس والكستناء والزهور البرية وغيرها الكثير من الأنواع.

تجدر الإشارة أيضاً إلى أن العسل الذي يُنتج في مدينة بورصة التركية يعد أجود أنواع العسل التركي، بالإضافة لعسل مدينة موغلاً في محافظة أنطاليا، ومدن ساحل البحر الأسود في الشمال التركي، حيث تختلف أنواعه بين عسل مرتفعات أنزر التركي النادر، الذي يستخدم كدواء لعدد من الأمراض، وعسل الزهور، وعسل الكستنة.

asfasf