حكَم على مرسي والقرضاوي بالإعدام.. أحد قضاة محاكمات الإخوان في المستشفى بعد إصابته بحادث سير

تم النشر: تم التحديث:
SHSH
AP

تعرّض المستشار شعبان الشامي، رئيس محكمة الاستئناف مساعد وزير العدل المصري، الجمعة 12 أغسطس/آب 2016، إلى حادث سير بطريق في محافظة مطروح غرب القاهرة.

وقالت صحف مصرية إن مصدر أمني بغرفة عمليات الإدارة العامة للمرور تلقى بلاغاً بالحادث، وتم نقل المستشار إلى المستشفى في حالة حرجة.

ونال المستشار المصري شهرة بعد إصداره أحكام إعدام بالجملة على عدد كبير من مؤيدي الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي.

كما أيد الشامي في سبتمبر/أيلول 2013 قرار النائب العام الراحل هشام بركات بمنع قيادات من الإخوان المسلمين، بينهم محمد بديع وخيرت الشاطر والكتاتني و22 آخرين، من التصرف في أموالهم.

وفي 16 يونيو/حزيران 2015 حكم الشامي بإعدام 16 متهماً في القضية المعروفة إعلامياً بـ"التخابر"، بينهم 3 قياديين بجماعة الإخوان، وذلك بعد استطلاع رأي المفتي، كما أصدر حكماً بالسجن المؤبد على 17 متهماً في القضية نفسها، في مقدمتهم مرسي ومرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع.

كما حكم في الجلسة نفسها بالإعدام بحق مرسي في القضية المعروفة إعلامياً بـ"اقتحام السجون"، إلى جانب 5 آخرين حضورياً، و94 غيابياً، بينهم رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الدكتور يوسف القرضاوي، ووزير الإعلام السابق صلاح عبدالمقصود.