أميركي يتسلَّق 57 طابقاً لمقابلة ترامب.. شاهد

تم النشر: تم التحديث:

تسلق رجل برج ترامب بوسط حي مانهاتن لأكثر من ساعتين الأربعاء 10 أغسطس/آب 2016، باستخدام ما بدا أنها أكواب تشفط الهواء وحبال للتسلق، لكن الشرطة تمكنت من سحبه إلى داخل المبنى من خلال إحدى النوافذ، بعد أن بذلت معه محاولات ودية لإقناعه بإنهاء مغامرته.

والمبنى المؤلف من 58 طابقاً هو مقر الحملة الانتخابية للمرشح الرئاسي الجمهوري دونالد ترامب.

وفي تسجيل مصور نشر على موقع يوتيوب، ظهر رجل يناقش عملية تسلق البرج في رسالة موجهة إلى ترامب. وكان يرتدي سترة سوداء ويغطي الشعر الطويل عينيه. ووصف نفسه بأنه "باحث مستقل" يسعى للقاء ترامب لبحث مسألة لم يفصح عنها.

وقال في التسجيل المصور "السبب الذي تسلقت من أجله برجك كان لجذب انتباهك" ثم حث الناس على التصويت لترامب

وعندما تسلق الرجل الذي كان يحمل حقيبة فوق ظهره الواجهة الزجاجية للمبنى، قامت الشرطة بإزالة الألواح الكبيرة للنوافذ التي فوقه مباشرة، فيما وقف عدد من الضباط عند النوافذ، وكان بعضهم يضع خوذات على الرأس.

وأغلقت شرطة نيويورك عدة شوارع محيطة بالمبنى في واحد من أكثر أحياء المدينة ازدحاماً، كما وضعت الشرطة وسادة هوائية على الأرض في الشارع الواقع بين‭‭‭‭ ‬‬‬‬ شارع ماديسون والشارع الخامس.

وقالت إدارة شرطة نيويورك في تعليق على موقع تويتر، إن قسم العمليات الخاصة وفرق الطوارئ استجابت للموقف عند برج ترامب، فيما يخص الرجل الذي يتسلق المبنى.

وكشف النقاب عن الرجل المتسلق في البداية على موقع تويتر قرب الساعة الرابعة مساء (2000 بتوقيت غرينتش). وفي الساعة التالية ظهرت الشرطة وبذلت محاولات ودية لجذب الرجل إلى داخل المبنى، من خلال إلقاء حبل في اتجاهه في البداية، ثم من خلال فتح نافذة كبيرة فوق موقعه مباشرة.