حريق يخطف حياة 12 رضيعاً في جناح حديثي الولادة بأكبر مشافي بغداد

تم النشر: تم التحديث:
AMBULANCE IN BAGHDAD
AHMAD AL-RUBAYE via Getty Images

أعلنت مصادر طبية وأمنية عراقية، الأربعاء 10 أغسطس/آب 2016، أن 12 طفلاً حديثي الولادة لقوا حتفهم في حريق بعد منتصف ليل الثلاثاء الأربعاء بسبب ماس كهربائي في أحد أكبر مستشفيات بغداد.

وقال الدكتور أحمد الرديني، المتحدث باسم وزارة الصحة، لوكالة الأنباء الفرنسية إن "11 من الأطفال الخدج قضوا جراء وقوع حريق في جناح الأطفال حديثي الولادة في مستشفى اليرموك" غرب بغداد.

وأضاف الرديني: "تم إجلاء 29 امرأة من المرضى الذين كانوا في الجناح الذي يضم الأطفال حديثي الولادة أيضاً الى مستشفيات أخرى في بغداد".

وأوضح أن الحريق الذي اندلع بعد منتصف ليل الثلاثاء الأربعاء، نجم عن ماس كهربائي.

ولاحقاً، أكد الطبيب جاسم لطيف مدير عام صحة الكرخ "وجود جثث 12 طفلا" في براد المستشفى. وأشار إلى أن "مستشفى (اليرموك) قديم توجد فيه مطافىء للحريق لكن لا توجد منظومة إطفاء ذاتية".

وأكد ضابط برتبة عقيد في وزارة الداخلية تفاصيل الحادث ومقتل الأطفال، مشيراً إلى تعرض 3 أطفال آخرين إلى حالات اختناق شديد جراء الحريق.

و"اليرموك" هو أحد أكبر مستشفيات بغداد ويلبي احتياج الغالبية العظمى من أهالي مناطق غرب وجنوب غرب بغداد، خصوصاً جرحى أعمال العنف.

وتعاني غالبية مستشفيات بغداد من ضعف الخدمات وسوء الإدارة، ما يدفع الكثير من الأهالي الى اللجوء للمستشفيات الخاصة لضمان خدمات طبية أفضل.