بعد 43 عاماً.. رامي مالك بديلاً لأيقونة السينما داستن هوفمان في "Papillon"

تم النشر: تم التحديث:
PIC
HuffpostArabi

كشف موقع فني أن الممثل رامي مالك الأميركي من أصول مصرية، ينوي تجسيد واحدة من أجمل الشخصيات التي قدّمها الممثل الكبير ومواطنه داستن هوفمان، حيث سيلعب مالك دور "لويس ديغا" الذي قدمه أيقونة السينما هوفمان مع ستيف ماكوين في فيلم Pabillon ،عام 1973 وأصبح من كلاسيكيات السينما الأميركية.





وأكد تقرير نشره موقع Deadline أن هوليوود عازمة على إعادة إنتاج الفيلم المذكور، ومن المقرر أن يقاسم الممثل "تشارلي هنام" بطولة الفيلم مع مالك، حيث سيقوم بدور "هنري"، وسيبدأ تصوير العمل في سبتمبر/أيلول من عام 2016، في العاصمة بلغراد عاصمة صربيا ومونتنغرو وتايلاند.


القصة


ويحكي الفيلم قصة مبنية على مذكرات رجل "هنري" ينتمي إلى عصابة تتخذ من باريس مسرحاً لأنشطتها الإجرامية، لكنه اتهم بجريمة قتل هو بريء منها في ثلاثينيات القرن الماضي، يلتقي مع "ديغا" وهو ثري متورط في تزوير العملات، وحياته في خطر لطمع الناس في أمواله، يُقبض عليهما ويرحلان إلى جزيرة من المستعمرات الفرنسية، على متن سفينة مع غيره من المحكومين الطامعين فيه بدورهم.



poster

ويحاول سجينان الاعتداء على الثري، ليظهر "هنري" الذي يحمل وشماً لفراشة على صدره، جاء منها اسم الفيلم، تكمن قوته في سكين يحتفظ به في السر دون علم الحراس، فيحمي "ديغا" وعندما يصلان إلى السجن يقرر "هنري" الهرب ويوافق "ديغا" على توفير المال اللازم لرشوة الحرس.


نجاح مالك في التلفزيون


مالك البالغ من العمر 35 عاماً، نجح من خلال المسلسلات التلفزيونية، حيث يعرض له حالياً حلقات الموسم الثاني من مسلسل Mr.Robot الذي يقوم فيه بتجسيد شخصية إيليوت، وهو شاب بارع في فنون اختراق الحواسيب وغيرها من الأجهزة الإلكترونية.

ونال المسلسل جائزة غولدن غلوب مطلع عام 2016، ثم برز اسم مالك في ترشيحات هذا العام لجوائز الإيمي عن فئة أفضل ممثل في مسلسل درامي ، وهي المرة الأولى التي يترشح فيها لنيل الجائزة المرموقة عن قيامه بدور البطولة في مسلسل Mr.Robot.



أما الفيلم الجديد فيمثل نقلة نوعية للممثل في السينما، التي قدّم فيها أدواراً صغيرة بدأت عام 2009 في فيلم Night at the Museum وآخرها دوره في فيلم Need for Speed.