السبسي يكلف يوسف الشاهد بتشكيل الحكومة.. ترشيحه أثار جدلاً كبيراً في تونس

تم النشر: تم التحديث:
1
social media

كلف الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، الأربعاء 3 أغسطس/آب 2016، القيادي بنداء تونس يوسف الشاهد بتشكيل حكومة وحدة وطنية، تسعى لتنفيذ الإصلاحات الاقتصادية البطيئة، وفرض قوة القانون في مواجهة موجة الاعتصامات والإضرابات.

وقالت وسائل إعلام محلية إن الشاهد له علاقة مصاهرة غير مباشرة مع السبسي، وهو ما لم تعلق عليه الرئاسة حتى الآن.

وكان الشاهد (41 عاماً) وزيراً للشؤون المحلية في حكومة الحبيب الصيد التي عزلها البرلمان الأسبوع الماضي.

وقال الشاهد الحاصل على دكتوراه في الزراعة ودرس بجامعات تونسية وفرنسية في كلمة عقب تكليفه: "تكليفي من الرئيس رسالة ثقة وأمل في الشباب التونسي في هذه الفترة الدقيقة والحرجة من تاريخ البلاد والتي تستوجب اتخاذ قرارات استثنائية وكثيراً من الجرأة. ستكون حكومة الشباب."

ودعا الشاهد - أصغر رئيس للوزراء يتم تعيينه في تونس- الشباب التونسي الذي يعاني تفاقم البطالة وقلة فرص العمل إلى عدم فقدان الأمل، مضيفا أنه يأمل أن يحصل على دعم كل السياسيين والتونسيين.

وكشف رئيس الوزراء المكلف أن حكومته لن تكون حكومة محاصصة حزبية بل ستضم سياسيين وكفاءات من عديد التيارات.

وفي وقت سابق، ما إن تم الكشف عن اسم الشاهد كمرشح لتولي منصب رئيس حكومة الوحدة الوطنية في تونس، حتى تعالت أصوات معارضين ونشطاء عبر الشبكات الاجتماعية الرافضين لتعيينه في هذا المنصب.