بابا الفاتيكان: ميسي أفضل من بيليه ومارادونا

تم النشر: تم التحديث:
MESSI AND POPE FRANCIS
Claudio Villa via Getty Images

قال بابا الفاتيكان فرنسيس، إن الأرجنتيني ليونيل ميسي المحترف في صفوف برشلونة الإسباني هو أفضل لاعب كروي على مرّ العصور.

وفي تصريحات، نقلتها صحيفة "سبورت" الإسبانية الأحد 31 يوليو/تموز 2016، على هامش حضوره مأدبة غداء فى مطرانية مدينة كراكوف (بولندا) فى إطار الاحتفال باليوم العالمي للشباب، قال البابا فرانسيس، إنه يرى أن ميسي هو أفضل لاعب كروي على مستوى العالم.

ورداً على سؤال أحد الصحفيين ما إذا كان الأرجنتيني دييجو مارادونا أو البرازيلي بيليه هو لاعب كرة القدم الأفضل في التاريخ، قال البابا فرانسيس: "بالنسبة لي، ميسي" دون مزيد من التوضيح.

ونجح ميسي الملقب بـ "البرغوث" في الحصول على 5 كرات ذهبية كأفضل لاعب في العالم، بالإضافة إلى تحقيقه للعديد من البطولات المحلية والقارية مع فريقه برشلونة الإسباني.

ورغم ذلك، فشل حتى الآن في قيادة منتخب الأرجنتين للتتويج بأي لقب سواء كأس العالم، أو كأس أميركا الجنوبية لكرة القدم (كوبا أمريكا).

وبعد فشل راقصي التانغو في التتويج بكأس أمم أميركا الجنوبية بالهزيمة بركلات الترجيح من تشيلي في النهائي، أعلن ميسي على الفور اعتزاله اللعب الدولي، وهو ما أثار غضب الجماهير على مستوى العالم لاتخاذ اللاعب مثل هذا القرار.