اعتقال 4 مواطنين عرب تسلّلوا إلى مدرج مطار لشبونة وعطّلوا حركة الملاحة

تم النشر: تم التحديث:
LSHBWNH
مطار لشبونة | social media

أعلنت السلطات البرتغالية أن حركة الملاحة تعطلت مساء السبت 30 يوليو/تموز في مطار لشبونة لمدة نصف ساعة بعدما تمكّن أربعة ركاب أجانب من النزول من طائرتهم والتوجه إلى أرض المدرج قبل أن تعتقلهم الشرطة.

وبحسب الصحافة البرتغالية فإن الموقوفين الأربعة هم جزائريون وصلوا إلى مطار لشبونة على متن طائرة أقلعت من الجزائر العاصمة ولكنهم ما لبثوا فور دخولهم قاعة الوصول في المطار أن فتحوا أحد الأبواب المخصصة للعمال ونزلوا منه إلى المدرج.

ولم يعرف في الحال الدافع وراء تصرفهم هذا، إلا أن متحدثاً باسم الشرطة البرتغالية استبعد أن يكون الأمر متعلقاً بهجوم إرهابي، ما يعني أن الأمر يتّصل على الأرجح بقضية هجرة غير شرعية.

وقال "ليس لدينا أيُّ مؤشر على أن الأمر يتعلّق بعمل إرهابي"، مشيراً إلى أن الموقوفين سيمثلون أمام قاضٍ وأن أحدهم مصابٌ بجروحٍ طفيفة ولكنها ليست ناتجة عن عملية اعتقاله.

ويأتي هذا الحادث وسط موجة القلق العارمة التي تجتاح أوروبا خوفاً من تعرّضها لاعتداءاتٍ إرهابية جديدة.