نصائح للنوم خلال السفر: 14 طريقة لتصل إلى وجهتك مرتاحاً

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

عاد موسم الصيف وهو في ذروتِه، ما يعني بالنسبة للكثيرين أن وقتَ السفر قد حان!

ورغم أن الرحلة الصيفية هدفها الاستجمام، فإنها يمكن أن تشكل من مكان الإقامة إلى الوجهة المطلوبة تحدياً عندما يتعلق الأمر بنيل قسط من الراحة. فيمكن أن يكون النوم على متن الطائرة أو القطار أو السيارة صعباً، بيد أنه ضروري في بعض الأحيان.

النصيحة الأفضل عن كيفية النوم في السفر لا بد وأن تأتي ممن تتطلّب وظائفهم أن يجوبوا العالم سواء في طائرات أو سيارات أو قطارات.

يقول ليون ربيبو، رئيس سلسلة متاجر المجوهرات The Pearl Source، “أسافر كثيراً، بمعدل 25 أسبوعاً في السنة تقريباً، بغية توفير منتجات ذات جودة لشركتي من خارج البلاد. وبعد القيام بذلك لأكثر من عقد من الزمن، فقد تعلمت شيئاً أو اثنين عندما يتعلق الأمر بالنوم أثناء التنقل، سواء كان ذلك على متن طائرة أو قطار أو سيارة”.

يمكن أن تساعدك نصائح خبراء مثل ربيبو على الوصول إلى وجهتك مرتاحاً ومستعداً للاستمتاع الأمثل بأفضل ما في فصل الصيف.

فيما يلي 14 نصيحة للحصول على قيلولة أثناء السفر، نقلاً عن النسخة الكندية من "هافينغتون بوست":


1- محاولة تجنب الحبوب المنومة




pills

يقول ربيبو: “سينصح الكثيرون بشراء أدوية النوم لتتجنب مشاكل محاولة النوم أثناء السفر. وهذا خطأ!”، إذ يرى أن العمل على التوافق مع الساعة الداخلية للجسم أو خداعها أكثر فعالية بكثير من أي أقراص جربها.


2- الحصول على المقعد المجاور للنافذة


قد يكون الدخول والخروج من مقعدك مزعجاً قليلاً، بيد أن الجلوس قرب النافذة يوفر لك فعلياً مكاناً لإراحة رأسك.

ويقول المدير التنفيذي المشارك لـ smarTours غريغ غيرونيموس “إن ذلك أسهل من محاولة النوم على وسادة الرقبة أثناء الجلوس في وضعية منتصبة. فأنا أَستخدِمُ بطانية أو وسادة كمسند على جانب الطائرة”. ويرى كذلك أن التحكم بالنافذة يتيح لك أيضاً أن تقرر كمية الضوء التي ترغب بالتعرض لها.


3- تجنب الشاشات




screens

لا تبدأ رحلتك بمشاهدة فيلم أو التحديق في شاشة اللابتوب إذا كنت بحاجة حقاً لنيل قسط من النوم أثناء الترانزيت. فالضوء الأزرق يكبح إنتاج الميلاتونين - الهرمون اللازم للنوم -، الأمر الذي يمكن أن يبقيك مستيقظاً.

وهذا يعني أن شاشات الهاتف واللابتوب ينطبق عليها ذات الأمر، وإذا كان يتوجب عليك إنجاز بعض الأعمال قبل القيلولة، جرب تطبيقاً أو برنامجاً مثل fl.ux لخفض الوهج الأزرق، واخفت إضاءة الشاشة قدر الإمكان.


4- المحافظة على اتساق عاداتك


يقول ربيبو إنك إذا كنت بحاجة للحصول على قسط من الراحة خلال رحلاتك، فافعل ما بوسعك لدمج بعض طقوسك العادية للراحة.

ويضيف، “فعلى سبيل المثال، إذا كنت معتاداً دائماً على احتساء كوب من الشاي ليلاً قبل النوم، ينبغي أن تحتسي كوباً قبيل فترة وجيزة من وقت السفر. وكأنك توعز لدماغك باللاوعي أنه حان وقت للراحة. وستكون قادراً على النوم بشكل أسهل بهذه الطريقة”.


5- ارتداء ملابس مريحة




pic

لا يجب ارتداء البيجامة عند السفر، لكن من الفطنة ارتداء ملابس تشعرك بالراحة.

ويقول غيرونيموس، “ارتدِ ملابس مريحة. فعندما تكون في طائرة ركاب مزدحمة على ارتفاع 38 ألف قدم في الهواء، يرتبط النوم كلياً بجعل نفسك تشعر كما لو أنك في المنزل قدر الإمكان”.


6- ارتداء الجوارب الدافئة


إذا كانت أطرافك تبرد كثيراً، فسيكون من الصعب عليك أن تنام. لقد سافرنا جميعاً على متن طائرة أو قطار أو حافلة وكان تيار هواء المكيف أقوى من أي مستوى معقول.

ارتد جوارب دافئة - جرب جوارب الصوف الناعم الرقيقة - مع مراعاة اصطحاب قبعة خفيفة وبطانية في أمتعتك حتى يكون لديك خيارات للبقاء مرتاحاً دافئاً.


7- تجريب ASMR


يجد الكثير من الناس أن الاستماع إلى أشرطة فيديو ASMR، التي تتميز بالحديث الناعم، والهمس، والأصوات اللطيفة، وسيلة رائعة للاسترخاء، أو التخلص من التوتر، أو النوم.

وقد تجد أيضاً أن هذه الأشرطة مفيدة، سيما إذا كان الطيران أو وسائل السفر الأخرى مجهدة بالنسبة لك. وإذا تعذر عليك الوصول إلى WiFi أو البيانات على متن الطائرة لمشاهدة يوتيوب، حمل بعض التسجيلات الصوتية مسبقاً.


8- إبقاء السيقان غير متصالبة


حاول ألا تُصالب ساقيك. فبالإضافة إلى الاحتمال الكبير بأن يسبب ذلك عدم الراحة بعد رحلة طويلة، يمكن أيضاً أن يكون خطيراً. ويقول غيرونيموس، “عندما تُصالب ساقيك، فقد تحد من تدفق الدم وتزيد من فرص التعرض للجلطة الدموية، أو أن تشعر بالألم عندما تستيقظ”.


9- زيت الخزامى (اللافندر)




oil

كشفت بعض الأبحاث أن وضع القليل من زيت الخزامى قد يساعدك على النوم بسهولة أكبر. وتشمل الزيوت الأساسية الأخرى التي قد تساعدك على الراحة البابونج، ونجيل الهند، والبرغموت. الأمر جدير بالمحاولة!


10- القيام ببعض الاستعدادات المسبقة


ابدأ بتعويد جسمك على الجدول الزمني الذي ستتبعه في مقصدك، حتى بالأشياء الصغيرة. يقول ربيبو، “قبل بضعة أيام من السفر، جرب مزامنة مواعيد وجباتك مع مواعيد وجباتك في مقصدك. فهذا سيهيئ جسمك وعقلك لجدول زمني جديد، ونمط نوم جديد، كما نأمل”.


11- التأمل




med

ليس من وقت أفضل للتأمل من الوقت الذي تكون فيه عالقاً في المقعد وليس أمامك خيار آخر. ولحسن الحظ، فإن عدداً متزايداً من التطبيقات تجعل هذا الأمر يسيراً أثناء التنقل. فالتأمل أثناء التنقل يساعدك على الاسترخاء، الأمر الذي يجعل احتمال النوم أكبر. جرب تطبيقات مثل Headspace أو Calm.


12- تجنب التخمة


من المسلم به أن الكثيرين منا لا يرغبون بملء بطونهم بطعام الطائرة. لكن تجنَّبْ إغراء تناول وجبة ثقيلة حقاً في المطار، أو قبل أي رحلات أخرى، إذا كنت ترغب في نيل قسط من النوم على متن الطائرة.

ويقول غيرونيموس “إن الإفراط في تناول الطعام أو تناول الأطعمة الدسمة قد يبعث على الشعور بعدم الارتياح ويجعل النوم أمراً صعباً”. ويقترح تناول سلطة يعلوها الدجاج المشوي، وهي توفر الاكتفاء بالبروتين دون أن تكون الوجبة ثقيلة جداً.


13- الحصول على سماعات جيدة لإلغاء الضوضاء




pic

يدعو ربيبو هذا البند “نعمة السفر المريح”. ويردف قائلاً، “إذا كنتُ في القطار وأعرف أن لدي 30 دقيقة، سأحاول أخذ قيلولة سريعة بين الاجتماعات”. ولكن بالنسبة للشخص الذي سبق وأن كان على متن القطار، فهو يعرف كم يمكن أن يكون صوت الركاب العالي شنيعاً.

وكما يقول ربيبو، فحتى سماعات إلغاء الضوضاء الرخيصة تحدث فرقاً كبيراً في حجب الضوضاء الخلفية. ويشير إلى أنك إذا كنت لا تستطيع تحمل تكاليفها، أو نسيتها في المنزل، فثمة سدادات أذن دائماً. ويوصي موقع التكنولوجيا Wirecutter بمجموعة Bose Quiet Comfort أو نموذج أقل تكلفة من Audio-Technica.


14- ربط حزام الأمان بشكل واضح للعيان


هل سبق لك أن مررت بموقف تنام فيه في نهاية المطاف لتوقظك المضيفة للتأكد من أنك تعرف أنه حان وقت وضع الحزام؟ إنهم يؤدون عملهم، لكنه أمر محبط للغاية. يقول غيرونيموس “إن الحل لتجنب النوم المتقطع هو أن تربط حزام مقعدك فوق البطانية أو السترة، وليس تحتها”. وبهذه الطريقة، يمكن للمضيفة رؤية حزامك مربوطاً ولن توقظك إذا كان ثمة خطب ما”.

هذا الموضوع مترجم عن النسخة الكندية لهافينغتون بوست. للاطلاع على المادة الأصلية، يرجى الضغط هنا.