البرازيل تحتجز عضواً سابقاً بحزب الله بتهمة الاتجار بالمخدّرات.. سقط خلال حملة اعتقال "إرهابيين" قبل الأولمبياد

تم النشر: تم التحديث:
BRAZIL POLICE
Fabrizio Bensch / Reuters

قالت الشرطة البرازيلية الجمعة 29 يوليو/تموز 2016 أنها احتجزت رجلاً لبنانياً كان عضواً في جماعة حزب الله ومطلوب بتهمة الاتجار في المخدرات في إطار حملات أمنية لاعتقال المشتبه بصلاتهم بالإرهاب قبل انطلاق دورة الألعاب الأولمبية.

وقال متحدث باسم الشرطة العسكرية إن السلطات ألقت القبض على فادي حسن نابهة (42 عاماً) في وقت متأخر من مساء الخميس 28 يوليو/تموز 2016 في منزله في إحدى ضواحي مدينة ساو باولو بأوامر من وزارة العدل التي تسعى لطرده من البلاد.

وقال المتحدّث أوجاستو روكيه "كنا نبحث عنه منذ مايو/أيار لأنه مطلوب بتهمة الاتجار في المخدرات وليس الإرهاب".

وأضاف أن نابهة خدم في صفوف القوات الخاصة لحزب الله ومدرَّب على استخدام الأسلحة والمتفجرات.

ونابهة مدرج على قوائم المطلوبين لدى الشرطة الدولية (الإنتربول) منذ عام 2013 بتهمة الاتجار في المخدرات.

ورفضت الشرطة الاتحادية في البرازيل التعليق على علاقته بحزب الله.

ومن المقرّر أن تنطلق الألعاب الأولمبية الجمعة القادمة في ريو دي جانيرو وسط تشديد للإجراءات الأمنية ومخاوف من استهداف متشددين إسلاميين للحدث في أعقاب هجمات في مدن أوروبية.