كيف تقابل حبيبتك في جدة؟ الإجابة في فيلم سعودي يبحث عن دور عرض

تم النشر: تم التحديث:
BARAKA
You Tube

اختارت إدارة مهرجان تورنتو والذي ستقام دورته الـ41 في كندا، في الفترة ما بين 8 – 18 سبتمبر/أيلول 2016، الفيلم السعودي "بركة يقابل بركة" للمشاركة فيه، بعد الإقبال الشديد على مشاهدة الفيلم في مهرجان برلين في فبراير/2016، وصل حد بيع كافة التذاكر، وحصوله على جائزة مستقلة ضمن فعاليات المهرجان، علماً أنه لا يوجد معلومات حتى الآن عن إمكانية عرض الفيلم في بلده الأصلي.





ويحكي الفيلم "الكوميدي الدرامي" حسب وصف مخرجه السعودي من أصول سورية، محمود صباغ، قصة شاب سعودي بسيط يعمل في وظيفة عادية في بلدية جدة، ويتلقى دروساً في الأداء المسرحي، يقع في غرام شابة جميلة جداً، ولها جيش من المعجبين على مواقع التواصل الاجتماعي كونها "فاشينستا" تقدم آخر صيحات الموضة والماكياج لبنات جنسها، ويحاول الاثنان اللقاء للمواعدة في جدة بالسعودية دون جدوى.

فهما يحاولان تفادي الاحتكاك مع الشرطة الدينية، فيتحايلان على ذلك بشتى الطرق في المجتمع المحافظ، فينتهي بهما الأمر إلى اللقاء في صيدليات ومتاجر المدينة، ولقاءات قصيرة محفوفة بالمخاطر، منها موعد تخلله حوار خفيف الظل، على شاطئ المدينة المطلة على البحر الأحمر.



وقال مخرج العمل في حوار له مع صحيفة "الشرق الأوسط" أن الفيلم عبارة عن "قصة حب في مواجهة كل المخاطر"، ويبدو من خلال الكليب الدعائي للعمل أنه يناقش الكثير من المحظورات، حيث تظهر بطلته في إحدى اللقطات وهي تقود السيارة مبالغة في التنكر كرجل، كما يناقش الفروق الطبقية الواضحة بين عائلة الشاب البسيطة وعائلة الفتاة الغنية.





وأضاف صباّغ أن دافعه لتقديم الفيلم كان لـ "مخاطبة جيل الشباب، وهو جيلي وجيل أبطال العمل.. أرى أنه جيل مظلوم وفرصه أقل.. أردت أن أنقل معاناته وأفراحه وأتراحه" حسب تعبيره.


عرض الفيلم في السعودية


وكشف المخرج لموقع "قنطرة" أنه يسعى لعرض الفيلم في السعودية، حيث يمنع عرض الأفلام في القاعات العامة إلا أن هناك استثناءات "الكثير من ميسوري الحال لديهم سينما خاصة في بيوتهم، وربما السينما العمومية الوحيدة تعرض فيلماً وحيداً وهو حج بن بطوطة إلى مكة. وسنحاول جهدنا لعرض فيلمنا لأنه يتزامن مع الخطاب الرسمي للإصلاح والاستماع إلى الجيل الصاعد، ونحن نحاول جس النبض وإحداث التغيير" حسب تعبيره.

علماً أن الفيلم سيعرض في الدول العربية والخليجية المجاورة للسعودية، ويمكن مشاهدته عبر طلبه على Video on Demand.



وينتمي صبّاغ السينمائي الثلاثيني إلى جيل طموح من الفنانين السعوديين، درس صناعة الفيلم في نيويورك بالولايات المتحدة الأميركية، وتعتبر هذه التجربة تجربته السينمائية الأولى.





أما بطلا العمل فاطمة البنوي وهشام فقيه، فالأولى تقف أمام الكاميرا لأول مرة، أما فقيه فهو فنان شاب، اشتهر في السعودية لتقديمه أغنية تنتقد منع قيادة المرأة للسيارة في بلاده، نشرها على يوتيوب في العام 2013 تحمل عنوانNo Woman .. No Drive.