هل تصلح الفتيات لممارسة مهنة الطب؟

تم النشر: تم التحديث:

تنقطع البنات في الثانوية العامة فترة طويلة عن الحياة من أجل المذاكرة، حتى يكاد يكون هو النشاط الوحيد الذي تقوم به خلال أيام الدراسة.

تنجح البنت وتحقق مجموعاً عالياً يؤهلها لدخول كلية الطب، إلا أن أهلها يرفضون.

في هذه الحلقة من "الاسبتالية" تستعرض إيمان الإمام قصة المرأة مع مهنة الطب.