تركيا تتسلم ملحقها العسكري الهارب.. حاول الفرار من الكويت عبر السعودية بعد الانقلاب الفاشل

تم النشر: تم التحديث:
YYWW
social media

بعد أسبوع على محاولة فراره أعلن القنصل العام التركي بجدة، فكرت أوزر، الثلاثاء 26 يوليو/تموز 2016 استلام أنقرة للملحق العسكري في سفارة تركيا بالكويت، ميكائيل أوغلو، الذي كان ينوي الذهاب إلى أمستردام وتم القبض عليه في مطار الدمام.

ووصل المحلق العسكري إلى بلاده على متن طائرة خاصة بحسب ما قال القنصل التركي لصحيفة "عكاظ" السعودية.

وقال أوزر في مؤتمر صحفي عقد الأحد الماضي، إن "هناك تعاوناً أمنياً بين السعودية وتركيا في هذا المجال"، مشيراً إلى أن موقف الرياض حكومة وشعباً مع الحكومة التركية المنتخبة، ومساندتها للشعب التركي في محاولة الانقلاب الفاشلة، كان له بالغ الأثر في دحر الانقلابيين الذين لا يريدون الخير لتركيا ولا للعالم الإسلامي.

وكانت السعودية قد اعتقلت الملحق العسكري التركي لدى الكويت بناءً على طلب أنقرة أثناء وجوده بمطار الدمام محاولاً السفر إلى مدينة ديسلدروف في ألمانيا، مروراً بأمستردام الهولندية.

وفي 15 يوليو/تموز الجاري تعرضت تركيا لمحاولة انقلاب فاشلة قادتها جماعة فتح الله غولن المعارضة، ومنذ ذلك التاريخ وتجري الحكومة التركية حملة تطهير في جميع المؤسسات من "جماعة الخدمة".