شقيق أوباما يدعم ترامب.. "سأصوت له بالانتخابات وغير راضٍ عن أداء أخي"

تم النشر: تم التحديث:
MALEK OBAMA
reuters

قال مالك أوباما الأخ غير الشقيق للرئيس الأميركي باراك أوباما، إنه سيمنح صوته لدونالد ترامب مرشح الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة الأميركية، التي تجرى في نوفمبر/تشرين الثاني 2016 لأنه معجب به، وغير راض عن أداء أوباما.

وقال مالك -وهو في الخمسينات من العمر- لوكالة رويترز عبر الهاتف، من منزل عائلة أوباما في كوجيلو بغرب كينيا، إنه يدعم سياسات ترامب خاصة تركيزه على الأمن.

وأضاف: "يروق لي وأعتقد أنه واقعي ويتحدث من القلب ولا يحاول أن تكون تصريحاته لائقة من الناحية السياسية. إنه فقط صريح"، على حد قوله.

ومالك مواطن أميركي عاش في واشنطن منذ 1985 حيث عمل مع شركات مختلفة قبل أن يصبح مستشاراً مالياً مستقلاً.

وقال مالك إن "موقف ترامب المناهض للمسلمين الذين يأتون للولايات المتحدة مفهوم حتى للمسلمين مثله".

وأضاف: "أنا مسلم طبعاً لكن لا يمكن أن يكون لديك أشخاص يسيرون بحرية ويطلقون النار على الناس ويقتلونهم باسم الإسلام".

وانتقد مالك سجل الرئيس أوباما في البيت الأبيض، قائلاً إنه لم يفعل الكثير من أجل الأميركيين وعائلته، رغم التوقعات الكبيرة عند انتخابه في 2008 في كل من الولايات المتحدة وكينيا.