باحثة سعودية بجامعة هارفرد تحصل على 3,5 ملايين دولار تعويضاً عن تشويه سمعتها

تم النشر: تم التحديث:
HYATSNDY
SOCIAL MEDIA

حكمت هيئة المحلفين في بوسطن الأميركية للباحثة الزائرة في جامعة هارفرد الدكتورة حياة سندي بـ3.5 ملايين دولار - 13 مليون ريال- تعويضاً عن الإساءة للسمعة التي تعرّضت لها من أمٍ وابنتها.

وكانت سندي وهي عضو في مجلس الشورى السعودي قد تعرضت لحملة منظمة ادعت تزويرها لمؤهلاتها العلمية.

واتهمت الدعوى التي حررتها سندي المرأتين بـ«الانتظام في حملة لإحراجها وإذلالها وتدميرها علناً؛ بنشر أكاذيب عنها في مواقع التواصل الاجتماعي وعبر البريد الإلكتروني».

وترددت أنباء بأن خلاف الجانبين تصحبه أبعاد اجتماعية أو عائلية، إذ تربط طرفي القضية علاقةٌ أو معرفة من نوع ما، ساد معها الاعتقاد بأن الشقاق بدأ في سياق "كيد بين النساء" لا أكثر بحسب تقرير لصحيفة "الحياة".

إقرأ القصة كاملة هافينغتون بوست عربي