زوّروا ملايين اليوروهات.. إيطاليا تعتقل خلية استخدمت طابعة متطورة بنسخ العملة

تم النشر: تم التحديث:
COUNTERFEIT CURRENCY
| ASSOCIATED PRESS

قالت الشرطة الإيطالية الأربعاء 20 يوليو/حزيران 2016، إنها صادرت 7 ملايين يورو من الأوراق النقدية المزورة، واعتقلت 3 أشخاص ضبطوا وهم يطبعون نسخاً من فئة العشرين يورو الجديدة التي طرحت العام الماضي بإجراءات أمنية مشددة بهدف التصدي للتزوير.

واستخدم 3 إيطاليين أجهزة طباعة حديثة للغاية وباشروا عملهم في شقة على مشارف نابولي في جنوب إيطاليا. وقالت شرطة الأموال العامة، إن قوات الأمن داهمت الشقة الثلاثاء أثناء عمليات الطباعة.

وقالت اللفتنانت كولونيل جوليلمو سانيكولا "هذا أول مكان طباعة نكتشفه لفئة العشرين يورو". وأضافت "هذه الأوراق النقدية المزيفة لا تحتاج لأن تكون مثالية، بل يكفي أن تكون متقنة لخداع المستهلك العادي. هذه الأوراق كانت ذات جودة عالية".

وبدأ تداول الأوراق النقدية من فئة العشرين يورو في جميع أنحاء منطقة اليورو في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني.

ووفقاً لإحصاءات البنك المركزي الأوروبي، فإن فئة العشرين يورو هي الأكثر استهدافاً من المزورين. كانت أكثر من 46 في المئة من العملات المزورة التي جرى سحبها من التداول في النصف الثاني من العام الماضي من فئة العشرين يورو.